لماذا تعيش النساء حياة أطول من الرجال؟

{title}
أخبار الأردن -

قد يرجع السبب في أن النساء يعمِّرن أكثر من الرجال إلى الخلايا التي تتطور إلى بويضات في الإناث وحيوانات منوية في الذكور، وفقًا لتقرير لصحيفة "ذا غارديان"، المنقول عن علماء في اليابان.

وكان العلماء قد أجروا تجارب على الأسماك القاتلة ووجدوا أن إزالة الخلايا المستهدفة أدت إلى حيوانات لها نفس العمر المتوقع. 

ويُعتقد أن هذه الآلية البيولوجية يمكن أن تؤثر أيضًا على الفجوة في العمر الافتراضي لدى البشر والأنواع الأخرى، حيث ذكر كبير مؤلفي الدراسة، البروفيسور تورو إيشيتاني، أن هذا البحث يمكن أن يساعد في فهم التحكم في الشيخوخة لدى البشر.

وفي حين تساهم عوامل مختلفة التفاوت في متوسط العمر المتوقع بين الجنسين، إلا أن حجم الفجوة يتفاوت بشكل كبير بين النوعين. 

واكتشفت الدراسة كذلك أن منع إنتاج الخلايا الجرثومية، التي تتطور إلى حيوانات منوية أو بويضات، أدى إلى إطالة عمر الذكور وقصر عمر الإناث، مما أدى إلى سد الفجوة في العمر المتوقع، وكان لحظر إنتاج الحيوانات المنوية والبويضات تأثيرات إضافية على الأسماك القاتلة، مثل التغيرات الهرمونية لدى الإناث وزيادة إنتاج فيتامين (د) لدى الذكور. 

واختبر الباحثون أيضًا تأثير فيتامين (د) على طول العمر ليجدوا زيادة في طول العمر. ومع ذلك، من المهم استخدام الكمية المناسبة من فيتامين (د) لتجنب الضرر.

من جهة أخرى، هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن الحيوانات المنوية قد تثبط متوسط العمر المتوقع للرجال، وتبقى الحاجة مستمرة لإجراء مزيد من البحث. 

وذكر الدكتور ديفيد كلانسي في جامعة لانكستر، إنه في الدراسات التي أجريت على حيوانات أخرى، فإن منع التكاثر يزيد من العمر، خاصة في الإناث، مما يشير إلى وجود مفاضلة بين النمو والتكاثر مقابل الحفاظ على النمو والعمر.

وأضاف: "من الواضح أن الإشارات التي تقوم بها هذه الخلايا التي تعدل العمر تختلف بين الجنسين في هذه الأسماك، وربما في الحيوانات الأخرى أيضًا".

تابعوا أخبار الأردن على