المعايطة: على الدولة الأردنية سحب الجنسية من هؤلاء

{title}
أخبار الأردن -

قال وزير الإعلام الأسبق سميح المعايطة، إن البعض لا يتذكرون الدستور إلا حسب مصالحهم الشخصية، متسائلاً إن كانت الإساءة للأردن والتحريض على الدولة وإيذاء رجال الأمن والسعي لأعمال خارج القانون تنسجم مع الدستور أم لا.

وأضاف المعايطة عبر حسابه على منصة (x) أن على الدولة الأردنية أن تفكر بجدية بسحب جنسية كل مسؤول في فصيل فلسطيني وعائلته يحرض على أمن الأردن، ويعمل على إشعال الساحة الأردنية، ويمس أمنها واستقرارها.

وأكمل المعايطة أن هذه الفئة من القادة غير أردنيين، وتسعى لنشر الفوضى في الأردن.

وأضاف المعايطة عبر عدة تغريدات نشرها عبر حسابه، أنه مازال البعض يتعمد الخلط بين حراك لنصرة غزة لم ينقطع منذ ستة شهور وبين تحريض من البعض على عبث بالأردن واستغلال قضية غزة وصدق موقف الأردنيين لإشعال الساحة الأردنية وهو أمر لا يخدم فلسطين. الأردنيون جميعا ضد العدوان، لكنهم أيضا ضد تجار السياسة وأصحاب النوايا السيئة تجاه بلدهم.

 

تابعوا أخبار الأردن على