هل اقتربت الثلوج من الأردن؟ طقس العرب يُجيب

24/01/2023
هل اقتربت الثلوج من الأردن؟ طقس العرب يُجيب

أخبارالأردن

كشف المدير التنفيذي لمركز "طقس العرب" الإقليمي، محمد الشاكر، عن تطورات الحالة الجوية للفترة المقبلة.

وقال الشاكر في بث مباشر عبر حساب "طقس العرب" على منصة "فيسبوك"، اليوم الثلاثاء، إن هناك ضعفا كبيرا في الموسم المطري وبخاصة في المناطق الزراعية؛ بسبب الهبوط في مؤشر القطب الشمالي.

وأضاف أن نهاية الأسبوع الحالي يشهد استمرارا للأجواء المستقرة في الأردن.

وأوضح الشاكر أن اليوم الأخير من شهر كانون الثاني (يناير) الحالي يشهد اقترابا للهواء البارد نحو المنطقة، لترتفع فرص هطول الأمطار من جديد.

وأشار إلى أن المنظومة الجوية الشتوية تصبح إيجابية بشكل عام مطلع شهر شباط (فبراير).

وبيّن، أن هناك تغييرا واضحا في الأنظمة الجوية مطلع شباط (فبراير)، ما يرفع من فرص وصول المنخفضات الجوية، في حين لا يستطيع مركز طقس العرب تأكيد وصول الثلوج إلى الأردن في الموسم المطري الحالي.

وبحسب الشاكر، فإن هناك تحسنا في الأداء المطري خلال الشهر المقبل، مع بدء خمسينية الشتاء إضافة للأجواء الشتوية الباردة.

ومن المتوقع أن يتحسن الواقع المطري في شهري شباط (فبراير) وآذار (مارس).

من جانبه، أوضح مدير العمليات الجوية في المركز أسامة الطريفي، أن هناك تراجعا خلال السنوات الماضية، في المنخفضات الجوية الرئيسية التي تصنف وفق مؤشر طقس العرب.

وأشار الطريفي إلى أن عطلة نهاية الأسبوع الحالي تشهد أجواء دافئة بشكل أكبر من المعتاد في مثل هذا الوقت من العام.

وببي أن الأسبوع الأول من شباط (فبراير) قد يشهد اقترابا لكتل هوائية باردة من الأردن.

من جهته، قال مستشار "طقس العرب" جمال الموسى، إن مربعانية الشتاء في الموسم الحالي شهدت كميات هطول أمطار قليلة، كانت أقل من المعدلات بشكل واضح في كثير من الأماكن، إضافة إلى ارتفاع درجات الحرارة.

وأضاف الموسى أن المناطق الشمالية شهدت ضعفا حادا إلى كبيرا في تساقط الأمطار، في حين كان الأداء المطري في المناطق الوسطى متوسطا، وفي المناطق الجنوبية جيدا.

وأوضح أن الحالة التي يشهدها الأردن تكررت ولكن بشكل قليل جدا، في الوقت الذي تعاني فيه المنطقة العربية من ظاهرة الجفاف وقلة المياه.

وأشار إلى أن المنطقة العربية تواجه كارثة حقيقية من حيث الجفاف.

بدوره، قال الناطق الإعلامي باسم وزارة المياه والري عمر سلامة، إن الموسم المطري الحالي بلغ نحو 40 في المئة من الهطول المطري العام، وهي نسبة قليلة لكنها غير استثنائية.

وأضاف سلامة أن الهطولات المطرية تراجعت في السنوات الماضية إلى نحو 30 يوما ماطرا طوال موسم الشتاء.

وأشار إلى أن توزيع الأمطار أثر بشكل كبير على القطاع المائي في الأردن.

وتابع سلامة: "يجف في الأردن 5 ينابيع مياه بشكل سنوي، نتيجة تذبذب توزيع الأمطار والتوسعات الحضرية".


X