الاخبار العاجلة
تفاصيل يلفها الغموض حول مقتــل دبلوماسي عُماني في مصر

تفاصيل يلفها الغموض حول مقتــل دبلوماسي عُماني في مصر

تتابع سفارة سلطنة عمان بالقاهرة عبر الشؤون القانونية التابعة لها، التحقيقات والتحريات التي تجريها السلطات الأمنية المصرية، عقب العثور على جثة هود سيف حمد العدوى 50 عاماً «دبلوماسي عماني» وبها 11 طعنة بأجزاء متفرقة من جسده، داخل شقته بشارع جامعة الدول العربية التابع لأحد الأحياء الراقية بحي المهندسين بمحافظة الجيزة.

وقال مسؤول بالسفارة العمانية بالقاهرة لـ«عكاظ» إن السفارة تلقت اتصالًا من الجهات الأمنية المصرية بالعثور على جثة المواطن العماني داخل شقته، وعلى الفور باشرت السفارة الحادثة بالتنسيق مع الجهات الأمنية المختصة، مؤكداً أن الجهات الأمنية المصرية تقوم بجهد كبير منذ الساعات الأولى لانتشار الخبر، وسرعة تعاملها مع الجريمة وتحركها الفوري، وقامت بتوسيع دائرة الشبهات لمعرفة المترددين على شقة المجنى عليه.

وأضافت السفارة العمانية فى بيان لها اليوم«الاثنين» أنها تتابع ببالغ الأسف والحزن خبر مقتل مواطن عماني بالقاهرة صباح اليوم، وعلى إثره تتابع السفارة مع السلطات المصرية المختصة تفاصيل الحادث، وتعرب السفارة عن ثقتها بكفاءة السلطات المصرية، في كشف ملابسات القضية للوصول إلى العدالة المنشودة.

وشكلت مديرية أمن الجيزة فريق بحث موسع ومكبر من مباحث الجيزة لضبط المتهم بارتكاب جريمة قتل موظف سابق بالسفارة العمانية، داخل شقته السكنية بمنطقة المهندسين بالجيزة، وتابعت التحريات الاولية أن الدبلوماسي توفي إثر اعتداء بآلة حادة سببت له طعنات نافذة بالجسم أودت بحياته بعد مقاومته الجاني، وذكرت أنه تم العثور عليه ملقى على ظهره على سرير غرفة نومه، وأضافت التحريات أن المعتدي استخدم سكينا في الجريمة، وجه بها 11 طعنة متفرقة بالظهر والرقبة للمجني عليه ولاذ بالفرار.

وكشفت المعاينة عن وجود بعثرة في كامل محتويات الشقة، ما يكشف أن المتهم كان يبحث عن أي متعلقات ثمينة لسرقتها عقب الجريمة ولم يتم حصر المسروقات حتى الآن، وأفادت التحريات أنه تم اكتشاف الواقعة، عندما وجد حارس العقار باب الشقة مفتوحاً فاتصل على محاميه الخاص الذي أبلغ شرطة النجدة، وبالفعل صعدوا إلى غرفة النوم في الطابق الثاني وشاهدوا الجثة بالوصف السابق.

ووجه اللواء هاني شعراوي مدير المباحث الجنائية رجال الشرطة بسرعة فحص البلاغ والوقوف على ملابساته بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، وأودعت الشرطة الجثة ثلاجة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة للتشريح بمعرفة الطب الشرعي وتحرر محضر بالواقعة، إذ أمرت النيابة العامة المصرية بالتحفظ على الكاميرات المحيطة بمكان الواقعة، وسؤال شهود العيان للوقوف على ملابسات الجريمة. وأخطر اللواء هشام أبو النصر مدير أمن الجيزة، وسط توقعات حسب تصريحات لمسؤول أمنى مصري لـ«عكاظ» القبض على الجناة خلال ساعات لكونهم اكثر من شخص متهم، وأنهم دخلوا الشقة بطريقة شرعية عبر باب الشقة، مشيراً إلى أن التصريحات الأمنية الكثيرة في مثل تلك الحوادث ربما لا تؤدي إلى ضبط الجاني المتهم، لذا يتم العمل في سرية تامة على جميع نواحي الجريمة.


تنويه.. يسمح الاقتباس وإعادة النشر بشرط ذكر المصدر (صحيفة أخبار الأردن الإلكترونية).