تجار الألبسة مصدومون.. التراجع بلغ 70 بالمائة

{title}
أخبار الأردن -

قال سلطان علان، نقيب تجار الألبسة والأقمشة، إن القطاع يعيش حالة من الصدمة نتيجة لتراجع كبير في حجم المبيعات خلال موسم عيد الأضحى المبارك، مشيراً إلى أن نسبة التراجع تتراوح بين 60 و70%.

أضاف علان أن النقابة ستعقد اجتماعًا استثنائيًا بعد انتهاء عطلة عيد الأضحى المبارك لبحث الوضع واتخاذ قرارات بشأن خطة العمل القادمة وتقييم المرحلة السابقة.

وأشار إلى أن موسم عيد الأضحى يُعتبر من المواسم الرئيسية بالنسبة لقطاع الألبسة، إلا أن التجار تفاجأوا بالوضع الكارثي الذي عايشوه، معتبراً الوضع الحالي صعبًا وسيئًا للغاية.

وأوضح أن أسباب التراجع تعود إلى تأثر الناس بحرب غزة، وعدم صرف الرواتب من قبل الحكومة أو على الأقل نصف الرواتب، بالإضافة إلى انخفاض القدرة الشرائية لدى المواطنين، مشيراً إلى أن المواطنين يعتمدون بشكل كبير على الرواتب في تدبير حياتهم اليومية دون وجود دخل آخر.

وختم حديثه بالقول إن الطرود البريدية تشكل عاملاً آخر مهمًا، حيث تُساهم في خروج نحو 200 مليون دينار من البلاد كعملة صعبة دون أي فائدة للحكومة أو الاقتصاد الوطني.

تابعوا أخبار الأردن على