ارتفاع أسعار الأرز والذرة عالميا

ارتفاع أسعار الأرز والذرة عالميا

بلغ متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الحبوب ​​147.4 نقاط في كانون الثاني (يناير)، بزيادة جزئية (0.1 في المائة) مقارنةً بشهر كانون الأول (ديسمبر)، وزيادة قدرها 6.7 نقاط (4.8 في المائة) مقارنةً بالمستوى الذي كان عليه قبل عام من الآن.

وبحسب التقرير الصادر عن منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الأغذية (الفاو) اليوم الجمعة، فإنه من بين سائر الحبوب الرئيسية، ارتفعت الأسعار الدولية للأرزّ والذرة، بينما انخفضت أسعار الشعير والقمح في كانون الثاني (يناير).

وارتفعت الأسعار الدولية للأرزّ بنسبة 6.2 في المائة من شهر إلى آخر متأثرة بانحسار الكميات وارتفاع الطلب المحلي في بعض البلدان الآسيوية المصدّرة وحركة أسعار الصرف.

وشهدت كذلك الأسعار العالمية للذرة ارتفاعًا، وإن كان ذلك بشكل هامشي (0.5 في المائة)، متأثرةً في الغالب بالطلب القوي على الصادرات المتأتية من البرازيل والمخاوف بشأن ظروف الجفاف في الأرجنتين، وهو ما يُعوّض الاتجاه التنازلي في أسعار الصادرات الأميركية وسط تباطؤ المبيعات.

ومن بين سائر الحبوب الخشنة الأخرى، ارتفعت الأسعار العالمية للذرة الرفيعة بشكل طفيف (0.9 في المائة)، متأثرة بشكل رئيسي بقوة أسواق الذرة وانخفاض الإنتاج في الولايات المتحدة الأميركية، أكبر مصدّر عالمي، بينما عبّر انخفاض أسعار الشعير (1.0 في المائة) عن التداعيات التي يشهدها السوق العالمي للقمح.

وفي غضون ذلك، تراجعت الأسعار الدولية للقمح للشهر الثالث على التوالي في كانون الثاني (يناير) بنسبة 2.5 في المائة، إذ زادت الإمدادات العالمية في ظل توفر إنتاج أكبر مما كان متوقعًا في السابق في أستراليا والاتحاد الروسي.

يُشار إلى أن متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الأغذية في كانون الثاني (يناير) 2023 انخفض للشهر العاشر على التوالي.

ويُستخدم مؤشر المنظمة لأسعار الأغذية لقياس التغيّر الشهري في الأسعار الدولية لسلّة من السلع الغذائية الأساسية.

وكان انخفاض المؤشر في كانون الثاني (يناير) نتيجةً للانخفاضات في مؤشرات أسعار الزيوت النباتية ومنتجات الألبان والسكر، في حين أن مؤشرات أسعار الحبوب واللحوم ظلّت مستقرةً إلى حد كبير.


تنويه.. يسمح الاقتباس وإعادة النشر بشرط ذكر المصدر (صحيفة أخبار الأردن الإلكترونية).