fbpx
أخبار الأردنالخبر الرئيس

“الوسط الإسلامي” يلوح بالتصعيد بعد منع مؤتمره

أخبار الأردن– أعلن حزب الوسط الاسلامي عزمه عقد اجتماع طارىء ، لبحث قرار مقاطعة الانتخابات النيابية المقبلة، وذلك على خلفية الغاء وزير الداخلية سلامة حماد المؤتمر العام الذي كان من المقرر عقده يوم السبت المقبل.

وقال الحزب في بيان صدر ليل الخميس إن الحزب فوجىء الخميس بقرار الغاء المؤتمر العام للحزب، وأن الإلغاء جاء قبل ساعات من موعده وأن هذا يعكس العقلية العرفية ولايتماشى مع الاعراف الديمقراطية.

وكان من المقرر عقد المؤتمر السبت في مدينة الحسين للشباب، وتم توزيع رقاع الدعوات منذ أكثر من أسبوع، تحت عنوان الاصلاح السياسي واقع وتطلعات.

وناشد الحزب جلالة الملك عبدالله الثاني وقف ما اسماه تجاوزات الوزير حماد، مطالبا الحكومة بالاعتذار لكل الاحزاب السياسية.

وأعلن مجلس شورى الحزب بحسب الأمين العام للحزب الدكتور مد الله الطراونة، إنه قرر الدعوة لاجتماع طارىء للمجلس لم يحدد بعد لمناقشة موقف الحزب من مقاطعة الانتخابات المقبلة واتخاذ أي قرار مناسب ردا على هذا القرار .

ويأتي هذا التلويح بالتصعيد في اجتماع طارىء عقد الخميس بعد ابلاغ الحزب بقرار الوزير.

يشار الى أن حزب الوسط الاسلامي كان قد أعلن مؤخرا عزمه المشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق