fbpx

طارق خوري : “عار على جبهتي إذا انحنت..” !

أخبار الأردن

قال النائب السابق طارق خوري في منشور له عبر حسابه في الفيسبوك، بعد قرار محكمة استئناف عمان أمس الاربعاء، الغاء قرار مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب بقبول طلب ترشيحه للانتخابات النيابية المقبلة، “إنّ معركة طارق خوري لم تكن يوماً معركة انتخابية ولا صراعاً على السلطة”.
وأضاف ان ” طارق سامي خوري باقٍ معكم وإلى جانبكم، بمواقفه وثوابته، بقائمة الأقصى التي شكّلها مع زملائه الأحرار”.
وتاليا نص البيان :
“عار على جبهتي إذا انحنت…
وأنا من آمنت بأن الحياة وقفة عز فقط”
(أنطون سعاده)
قد يُسقطوا ترشيحه، لكنهم لن يستطيعوا أن يُسقطوه في غياهب تسوياتهم ومقاولاتهم، ولن يُسكِتوا صوته المدافع عن قضيته وحنينه إلى حبة تراب من أرضه المسلوبة…
أهلنا الأعزاء…
إنّ معركة طارق خوري لم تكن يوماً معركة انتخابية ولا صراعاً على السلطة، بل معركة حقّ ومصير ووجود، لذلك فإنها لن تنتهي بمجرد سلبه حقه في الترشح، بعد حملة تضييق مُمنهجة استخدمت فيها كلّ الأساليب الملتوية، حتى لم يبقَ أمامهم في النهاية سوى الطعن الكيدي بقرار الهيئة المستقلة للانتخابات التي قبلت ترشُّحه.
أهالي الزرقاء…
أبناء وطننا الحبيب..
طارق سامي خوري باقٍ معكم وإلى جانبكم، بمواقفه وثوابته، بقائمة الأقصى التي شكّلها مع زملائه الأحرار، داعماً ومؤازراً.. همكم همه، وقضيتكم قضيته، وسوف يظلّ يحمل معاناتكم ومطالبكم ويمثلكم في أي موقع كان، تُسيّره قيمه الإنسانية والوطنية المستندة على المساواة والعدل والحرية، وقد لمس منكم كلّ الدعم والمحبة والمشاعر الصادقة خلال محنته والحملة الشرسة التي أفضت إلى استبعاده.
وإنّنا إذ نقدّر عواطفكم النبيلة ومشاعركم الصادقة، ندعوكم إلى دعم “قائمة الأقصى” بكلّ الوسائل المُتاحة لننتصر بكم ومعكم على كل المعوقات ويبقى صوتكم مدوِّياً..
المكتب الإنتخابي للمرشح الحر
طارق سامي خوري”

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى