fbpx

مؤسس جوجل يحول تركيزه من التكنولوجيا إلى الطيران

أخبار الأردن

يحوّل المؤسس المشارك لشركة جوجل، سيرجى برين، تركيزه من التكنولوجيا إلى الطيران، مع خطط لبناء أكبر منطاد في العالم للمساعدة في الإغاثة من الكوارث في جميع أنحاء العالم، ويقال إن شركة الملياردير LTA Research وExploration، تهدف إلى بناء مركبة ضخمة بطول 656 قدما مدعومة بخلية وقود هيدروجين “محطمة للأرقام القياسية”.
وفي البداية، تصورها برين على أنها “يخت جوي” فاخر، ولكنها ستكلّفه الآن مبلغ 150 مليون دولار لبناء سفينة عائمة للجهود الإنسانية التي تهدف إلى أن تكون طائرة خالية من الانبعاثات، ويقال إن LTA أنشأت نموذجا أوليا عمليا أطلق عليه اسم “Pathfinder 1″، والذي يمكن أن ينطلق في السماء فوق وادي السيليكون في أقرب وقت من هذا العام، وفقا لتقارير Tech Crunch.
ووفقا لتسجيل عام 2019 لـ Pathfinder 1 لدى إدارة الطيران الفدرالية (FAA)، سيتم تشغيل المنطاد بواسطة 12 محركا كهربائيا مع القدرة على نقل 14 شخصا في الداخل، وظهرت أخبار فكرة برين لأول مرة في عام 2017، لكن المنطاد كان في البداية مخصصا له ولعائلته للتنقل في جميع أنحاء العالم.
إلا أن برين غيّر رأيه وسيستخدم موارده وأمواله للمساعدة في إنقاذ العالم عند وقوع الكوارث الطبيعية، وتنص LTA على أنها ستستخدم المناطيد “لتحسين تقديم المساعدات الإنسانية وتقليل انبعاثات الكربون، مع توفير فرص اقتصادية ووظائف جديدة للأمريكيين”، وهدف الشركة هو إنشاء أسطول من المناطيد.
ولا يستطيع التصميم شحن البضائع في أي مكان تقريبا فحسب، بل ينتج عنه انبعاثات أقل بنسبة 80 إلى 90% من الطائرات التقليدية، وأخبرت المصادر صحيفة “ذي غارديان” هذا الشهر أنه “سيكون ضخما على نطاق واسع”، وقد يكلف الملياردير ما يصل إلى 150 مليون دولار لإكماله – يبلغ صافي ثروة برين حاليا 86 مليار دولار.
وسيكون منطاد برين، أكبر منطاد في العالم في الوقت الحاضر، ولكنه لا يرقى إلى مستوى Hindenburg Zeppelin، من ثلاثينيات القرن الماضي، ولكن على عكس Zeppelin المشؤوم الذي اشتعلت فيه النيران عام 1937، يستخدم النموذج الأولي لبرين، الهيليوم غير القابل للاشتعال لغاز الرفع، وفقا لـ TechCrunch.
ويكشف إعلان عن وظيفة على موقع LTA الإلكتروني، عن خطط لبناء نظام دفع بخلايا وقود الهيدروجين بقدرة 1.5 ميغاواط، والذي يجمع بين خلايا الوقود والهيدروجين والأكسجين لإنتاج الماء والكهرباء، وغالبا ما تتم مقارنته بالبطاريات، وستستخدم Pathfinder 1 خلايا وقود الهيدروجين، التي يقول البروفيسور الدكتور جوزيف كالو، إنها ستسمح له بالسفر لما يقرب من 1000 ميل.
وعلى الرغم من أن LTA لم تشارك صور Pathfinder 1 بعد، إلا أن SF Gate تقترح أنها بنفس حجم Zeppelin NT التي يبلغ طولها 246 قدما، واستُخدمت لنقل السياح في جميع أنحاء ألمانيا وسويسرا.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى