fbpx

“تحذير صارم” من زيت فول الصويا

أخبار الأردن

وفقًا لبحث حديث، فإن استهلاك زيت فول الصويا يؤدي إلى تغيرات عصبية في الدماغ.

يوضح مقال نُشر في مجلة Endocrinology أن الزيت يؤثر على الدماغ، خاصة في منطقة ما تحت المهاد، وهو أمر بالغ الأهمية لتنظيم المزاج والسلوك. في الثدييات التجريبية، أثر زيت فول الصويا سلبًا على أكثر من 100 جين مختلف، بما في ذلك الجين الذي يتحكم في الأوكسيتوسين، وهو ما يسمى بهرمون “الحب والترابط”.

وقال المؤلف الرئيسي للبحث، بونامجوت ديول، إن “الفئران التي تلقت فول الصويا أظهرت مستويات أقل من الأوكسيتوسين في منطقة ما تحت المهاد كانت الجينات الأخرى المصابة مرتبطة بمسارات التمثيل الغذائي والهرمونات، بما في ذلك مسار الأنسولين المرادف لمرض السكري. كما لوحظ تنشيط الجينات المرتبطة بالقلق والاكتئاب والفصام”.

استنادًا إلى البيانات المتاحة، يبدو أن استهلاك زيت فول الصويا قد يزيد من خطر الإصابة بمرض باركنسون، ومرض الزهايمر، الذي زاد انتشاره بشكل كبير منذ أن أصبحت الزيوت الصناعية السامة مثل زيت فول الصويا تجارية.

وإذا كانت هناك رسالة واحدة أريد أن يأخذها الناس، فهي: قللوا من زيت فول الصويا.
وكان لزيت فول الصويا، الذي يحتوي على مستويات منخفضة اصطناعيًا من حمض اللينوليك (LA)، تأثيرات ضارة مماثلة.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى