fbpx

تحذير حقيقي.. الموسيقى الصاخبة تؤدي إلى الخرف

أخبار الأردن

يحذر تحليل جديد أجرته الجمعية الصوتية الأمريكية من أن الأشخاص الذين يتعرضون لفترة طويلة لضوضاء تصل إلى 70 ديسيبل وما فوق هم أكثر عرضة للإصابة بمشاكل سمعية في وقت لاحق من حياتهم. يمكن التغلب على هذا الحاجز بسهولة عند الاستماع إلى الموسيقى بمستوى صوت يزيد عن 50 بالمائة.

تقدر منظمة الصحة العالمية (WHO) أن ما يقرب من نصف الأطفال والمراهقين والشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 35 عامًا معرضون لخطر فقدان السمع بسبب الاستماع إلى الأجهزة بصوت عالٍ جدًا.

لسوء الحظ، أظهرت الأبحاث أن ضعف السمع يزيد من خطر الإصابة بالخرف في وقت لاحق من الحياة.

وجدت دراسة واحدة نُشرت في JAMA Neurology أنه من بين 639 مشاركًا تابعوا لمدة 12 عامًا ، كان الأشخاص الذين يعانون من ضعف السمع الخفيف أكثر عرضة بمرتين للإصابة بعلامات التدهور المعرفي.

ضعف السمع المعتدل يضاعف الخطر ثلاث مرات؛ ومع الخسارة الشديدة للسمع، يزيد الاحتمال خمسة أضعاف.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى