fbpx

الأسنان غير النظيفة باب واسع للأمراض

أخبار الأردن

يعد تنظيف أسنانك مرتين يوميًا أمرًا مهمًا لصحة الفم، يؤدي سوء نظافة الفم إلى تكوين البكتيريا التي تسبب أمراض اللثة وتسريع شيخوخة الميكروبيوم الفموي بشكل أسرع مما كان يعتقد سابقًا.

في غضون 24-72 ساعة بعد توقف تنظيف الأسنان بالفرشاة ، أظهر بحث جديد أن هناك انخفاضًا كبيرًا في وجود “بكتيريا الفم الجيدة” والمواد الكيميائية المفيدة المضادة للالتهابات المرتبطة بها.

كما وجد أنه يزيد من عدد “البكتيريا الضارة” الموجودة بشكل شائع في فم مرضى التهاب دواعم السن، وهو مرض شديد في اللثة يمكن أن يؤدي إلى تلف الأسنان أو فقدانها. قدم فريق البحث النتائج التي توصلوا إليها في مجلة mBio.

طلب الباحثون من 40 مشاركًا بمستويات مختلفة من التهاب اللثة الطبيعي ممارسة نظافة الفم المثلى لمدة ثلاثة أسابيع. أدى ذلك إلى ظهور أعراض أقل، ثم تم تعطيل الروتين المعتاد لمدة أربعة أسابيع. بعد 24-72 ساعة من التنظيف الأخير بالفرشاة، وجد الباحثون انخفاضًا كبيرًا في عدة أنواع من البكتيريا المفيدة، بالإضافة إلى مادة البيتين الكيميائية، والتي تلعب دورًا مضادًا للالتهابات في العديد من الأمراض.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى