fbpx

اعتصام لموظفي “لافارج” بعد التغول على فصل 73 اسما

أخبار الأردن

أضرب عمال شركة مصانع الإسمنت الأردنية/لافارج، صباح اليوم، بعدما رفع مدير المصنع أسماء 73 شخصا لوزارة العمل حتى يتم فصلهم.

وقال رئيس اللجنة المالية، طارق فريجات، أن المدير في الشركة ذهب مباشرة بعد عطلة عيد الفطر المبارك وقدم لوزارة العمل 73 اسما حتى يتم فصلهم على المادة 31، ولكن أوامر الدفاع حمتهم في ظل وجود فيروس كورونا.

وأكد فريجات في حديثه لصحيفة “أخبار الأردن” الإلكترونية، أن المدير بتغول عليهم بكافة السبل، وحرمهم من الكثير من حقوقهم وأصل مطالبهم ورقة تضمن لهم الأمن والأمان الوظيفي وعدم المساس بحقوق العاملين.

وتابع، يريد مدير المصنع أن ينهي عقد الموظفين على 3 شهور براتب مجزي، “يعني اذا كان الموظف يستلم 1000 دينار في الشهر، سيستلم 3000 دينار على مدى 3 شهور وبعدها يتم فصله ويقلولوا مع السلامة دون أي اتفاقيات سابقة مثل باقي زملاءهم”.

وأشار فريجات أن المدير طال تغوله حتى وصل إلى إلغاء التأمين الصحي، عدم إعطاء رواتب الموظفين، بالإضافة إلى شطب أي زيادات سنوية، بالرغم من تقييم المصنع بدرجات مرتفعه.

وأضاف فريجات، أن هذه التصرفات لا يوجد فيها اي نوع من الرحمة لهم كموظفين، خصوصا انهم فقدوا الأمان الوظيفي تماما.

 

 

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى