fbpx

دودين: إنشاء صندوق وطني للإعلام

أخبار الأردن

أكد وزير الدولة لشؤون الإعلام صخر دودين، أنه ومن خلال الإجراءات التحفيزية التي قامت بها الحكومة، فقد تم تخصيص مبلغ مليوني دينار لتشغيل الشباب وخاصة خريجي الإعلام.

وأوضح دودين، أنه سيتم إقامة مشاريع تأهيلية كبيرة تتطلب وجود فرق إعلامية، حيث سيتم تدريب الشباب لأخذ رواتب طيلة الفترة المقبلة، كما سيتم انتقاء عدد منهم للكثير من المواقع.

ونوه إلى أنه سيجري لقاءً مع السفيرة الأسترالية الأسبوع المقبل، لتزويده بالخطة التي قامت بها أستراليا لدعم المحتوى الإعلامي في بلدهم، من خلال ضبط القرصنة الرقمية، مشيرا إلى أن الآلية ستحتاج إلى تعديل في التشريعات.

وبحسب دودين، فإنه لابدّ للصحف الورقية من أخذ منحنى رقمي بالتدريج على أن تبقى رمزية الصحف الورقية موجودة، مضيفا أن “المستقبل رقمي بامتياز”.

وأشار إلى أن اشتراكات الحكومة بالصحف واجب وليس “مِنّةً” منها، ولابد للحكومة أن تشترك في صحفها.

وأوضح دودين أن مطالب الصحف الورقية، مطالب مشروعة تماما، وتحقيقها  لا يحتاج إلى “اختراع ذرة وصواريخ.. بل تحتاج إرادة”، مضيفا أن الحكومة لا تنسى أن الصحف الورقية كانت رافعة للدولة بأكملها، وأنها خرجت قيادات إعلامية على مستوى الوطن العربي.

وأضاف إن هنالك توجها حكوميا إنشاء صندوق وطني للإعلام، فضلا عن وضع معايير “تثقيلية” لتقييم الصحف الورقية، لتوزيع جزء من أموال الصندوق على هذا الأساس.

وأردف قائلا أن الجزء الآخر سيتم صرفه على دورات تدريبية وتأهيلية لخريجي الإعلام في معهد الإعلام؛ ليتمكنوا من الانطلاق على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي.

وأوضح أن هنالك 30 شركة كبرى على مستوى الأردن، وهذه الشركات تقدم خدمة مجتمعية، مؤكدا أنه لابد من توجيه جزء من هذه الخدمة إلى دعم المحتوى الإعلامي في الأردن.

وقال إنه يجب إجراء “ترتيب تشريعي”، أي قبل أن يُثار مشروع قانون الجرائم الإلكترونية، لابد من إقرار مشروع قانون حق الوصول إلى المعلومة، مبينا أنه قيد الدراسة في يوان التشريع والرأي ومتأملا أن يتم إقراره خلال الدورة التشريعية الجارية.

وعن القضية المرتبطة بصاحب السمو الملكي الأمير حمزة بن الحسين وآخرين، قال دودين إن أي أمر يحدث داخل الأسرة الهاشمية الكريمة، نعلم أنه لا بد أن يحل في داخلها.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى