fbpx

الحكومة ترصد 35 مليون دينار ضمن “الحزم التحفيزية” كقروض دون فوائد للمزارعين والمشاريع الزراعية

أخبار الأردن

أكد وزير الزراعة المهندس خالد حنيفات، اهتمام الوزارة بتحسين وتطوير المشاريع الريفية الزراعية، وتمكين سيدات المجتمع المحلي ومساعدتهن على تطوير المنتج المحلي والنهوض بالجمعيات الزراعية في جميع محافظات المملكة.
وقال الحنيفات، خلال جولة تفقدية، اليوم الاثنين، إن المنتج الريفي يستحق الدعم والتطوير لأن المشاريع الصغيرة تشكل مصدر دخل لكثير من الأسر الريفية في محافظة إربد.
وأضاف أن الحكومة رصدت من خلال الحزمة التحفيزية لهذا العام مبلغ 35 مليون دينار كقروض دون فوائد للمزارعين والمشاريع الزراعية. واستمع الحنيفات خلال زيارته جمعية صناع الأمل الخيرية في بلدة بيت رأس، إلى شرح من رئيسة الجمعية حول البرامج والأنشطة التي تنفذها، وأطلق مبادرة بعنوان “جمل بيتك” بهدف تبادل النباتات المختلفة والزهور والعقل والبذور والإكثار من النباتات البلدية غير المهجنة.
كما زار الحنيفات جمعية اللوزيات في بلدة خرجا، واستمع إلى شرح من رئيس الجمعية المهندس خلدون الزعبي حول أبرز التحديات التي تواجهها.
وقال إن الجمعية تأسست عام 2016 وتضم 45 عضوا مشاركا، وتعنى بتسويق اللوز والكرز والخوخ البعل والعضوي، وتوفر 300 إلى 400 فرصة لأبناء المجتمع المحلي واللاجئين السوريين في المنطقة، داعيا إلى إيجاد برامج إرشادية للمزارعين ودعم هذا القطاع مستقبلا.
واستمع الوزير خلال زيارته جمعية سيدات “كفرسوم” الخيرية، إلى شرح من رئيسة الجمعية عن أهم البرامج التي تنفذها في صناعة الألبان والأجبان والصابون وتجفيف الخضار والفواكه ودبس وخل الرمان، وكذلك التحديات التي تواجه الجمعية في تسويق المنتج الزراعي، وتطوير عملية التصنيع للمنتجات الغذائية، ودعم الأسر الفقيرة في المنطقة عن طريق عمل المدارس الحقلية وزيادة مشاركتهم في مشروع المجترات الصغيرة.
وختم الحنيفات الجولة التفقدية بزيارة محمية غابات اليرموك، واستمع إلى شرح من مدير الجمعية الملكية لحماية الطبيعة المهندس يحيى خالد عن المشاريع الحالية التي تنفذها.
وأطلق الوزير الحنيفات مبادرة جدار العالمية “أشجارنا مستقبلنا” التي تهدف إلى زراعة الأشجار الحرجية في المنطقة.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى