fbpx

عقد خامس جلسات المحاكمة بقضية مستشفى السلط.. والمحكمة ترفض الافراج عن متهمين

أخبار الأردن

عقدت محكمة صلح جزاء عمان، اليوم الأربعاء، خامس جلسات المحاكمة بقضية حادثة انقطاع الأكسجين في مستشفى الحسين السلط الجديد.

و رفضت المحكمة في جلستها ، اليوم الأربعاء طلب عدد من المتهمين الافراج عنهم.
وكانت المحكمة قد أفرجت بكفالة يوم أمس الثلاثاء، عن 5 من الأطباء الموقوفين على خلفية انقطاع الأكسجين في مستشفى الحسين السلط الجديد.

والمسؤولين الخمسة هم، مدير المستشفى عبدالرزاق الخشمان ومساعده لشؤون الخدمات والتزويد ومساعده للشؤون الطبية، ومساعده للشؤون الإدارية ومسؤول التزويد في المستشفى.

وفي الجلسة العلنية الأولى التي عقدتها المحكمة للنظر في القضية، تم استحضار جميع المشتكى عليهم من مراكز الإصلاح والتأهيل، ووكلائهم باستثناء اثنين منهم كان حضورهما من خلال تقنية الاتصال المرئي بسبب إصابتهما بفيروس كورونا.

وأنكر جميع المشتكى عليهم في القضية ما أسند اليهم وأجابوا أنهم غير مذنبين، ثم تقدم أحد وكلاء المشتكى عليهم بمذكرة خطية للاعتراض على إجراءات التحقيق التي جرت من قبل النيابة العامة، وعلى أثر ذلك استمهل المدعي العام للاطلاع على المذكرة المقدمة وتقديم الرد عليها.

وحددت المحكمة جميع جلسات المحاكمة اللاحقة بيومي الأحد والأربعاء من كل أسبوع، حتى انتهاء جلسات التقاضي.

وكان قد أُسند للمشتكى عليهم جميعا، وعددهم 13 شخصا، جرم التسبب بالوفاة بالاشتراك خلافا لأحكام المادتين (343)و(76) من قانون العقوبات مكرر سبع مرات.

وفي 13 من آذار الماضي، توفي 7 مصابين بكورونا إثر إنقطاع الأكسجين عنهم في مستشفى الحسين السلط الجديد، وأوقف على خلفية الحادثة 13 شخصا.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى