fbpx

الصفدي يؤكد أهمية نجاح اجتماعات اللجنة الدستورية لإنهاء الأزمة السورية

أخبار الأردن

أكد نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، اليوم الخميس، على أهمية نجاح اجتماعات اللجنة الدستورية باعتبارها خطوة هامة في جهود التوصل لحل سياسي ينهي الأزمة السورية.

وشدد الصفدي، في مداخلة خلال اجتماع اللجنة المصغرة حول سوريا، عبر آلية التواصل المرئي، على ضرورة تكثيف الجهود المستهدفة التوصل لحل سياسي يقبله السوريون ويحفظ وحدة سوريا وتماسكها ويحمي مصالحها ويقضي على الإرهاب ويفضي إلى خروج جميع القوات الأجنبية ويتيح العودة الطوعية للاجئين.

وأكد على دعم المملكة لجهود المبعوث الأممي الخاص لسوريا جير بيدرسين ومساعيه لاستئناف اجتماعات اللجنة الدستورية والدفع باتجاه تحقيق تقدم في العملية السياسية في سوريا.

وشدد الصفدي على ضرورة توفير المساعدات الإنسانية اللازمة لتخفيف معاناة السوريين في المناطق السورية التي تحتاج هذه المساعدات، وخصوصا الجنوب السوري بما يخدم تثبيت الاستقرار في سوريا.

وعقد اجتماع اللجنة بدعوة من وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، بمشاركة وزراء خارجية جمهورية مصر العربية الشقيقة، والمملكة العربية السعودية الشقيقة، ووزراء الدولة من كل من جمهورية ألمانيا الاتحادية، والمملكة المتحدة، وأمين عام وزارة الخارجية الفرنسية.

وصدر عن الاجتماع بيان مشترك أكد فيه المجتمعون على أنه لا يوجد حل عسكري للأزمة في سوريا، وأن المسار الوحيد الذي يتحقق من خلاله الاستقرار والأمن لسوريا والمستقبل الأفضل للسوريين هو من خلال حل سياسي مبني على أساس القرار الأممي 2254.

وأكد البيان على أهمية تجاوز المعوقات التي تحول دون تحقيق اللجنة الدستورية الهدف من تشكيلها، ودون انعقاد الجولة الرابعة من اجتماعاتها، كما أكد البيان على أهمية الاستمرار في توفير المساعدات الإنسانية لمن يحتاجها في سوريا وتهيئة ظروف العودة الآمنة للنازحين واللاجئين عندما تسمح الظروف بعودتهم.

وشدد البيان على ضرورة استمرار المجتمع الدولي في تلبية التزاماته إزاء اللاجئين لتمكين الدول المستضيفة من الاستمرار في تقديم الخدمات اللازمة لهم.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى