fbpx

“أخبار الأردن” ينشر كافة تفاصيل اعتقالات السبت.. والأسباب

أخبار الأردن

أعلن مصدر أمني في الأردن، اليوم السبت، اعتقال كل من الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض وآخرين، لأسباب وصفها بالأمنية، نافيا صحة ما نشر من ادعاءات حول اعتقال الأمير حمزة بن الحسين.

وأكد المصدر أن اعتقال عوض الله والشريف حسن، جاء بعد كشف لعلاقات مشبوهة واستغلال مجلس القدس للتطوير والتنمية لشراء اراض لصالح اليهود.

وكشف وزير الدولة لشؤون الإعلام، الناطق الرسمي باسم الحكومة المهندس صخر دودين، لـ”أخبار الأردن” أن الجهة التي نفذت الإعتقالات، ستصدر اليوم بياناً توضيحاً حول جميع الأمور المتعلقة بهذا الشأن.

وأشار دودين، أن الأمير حمزة بن الحسين ليس قيد الإقامة المنزلية ولا موقوفا كما تتداول بعض وسائل الإعلام، وهو الآن متواجد في منزله وله كامل الحرية في التنقل.

وبين دودين ان اعتقال باسم عوض الله و الشريف حسن بن زيد تم من قبل جهات أمنية ويتم التحقيق معهم.

من جهته، أكد رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي اليوم السبت، عدم صحة ما نشر من ادعاءات حول اعتقال سمو الأمير حمزة.

وأوضح الحنيطي  أنه طُلب من الأمير حمزة التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن واستقراره في إطار تحقيقات شاملة مشتركة قامت بها الأجهزة الأمنية، واعتقل نتيجة لها الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرون.

وقال اللواء الحنيطي إن التحقيقات مستمرة وسيتم الكشف عن نتائجها بكل شفافية ووضوح.

وشدد الحنيطي، على أن جميع الإجراءات التي اتخذت تمت في إطار القانون وبعد تحقيقات حثيثة استدعتها، مؤكداً أن لا أحد فوق القانون وأن أمن الأردن واستقراره يتقدم على أي اعتبار.

 

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى