fbpx

بعد وفاة موظف.. تصعيد عُمالي يشل ميناء العقبة (فيديو وصور)

أخبار الأردن

تسود حالة من التوتر في ميناء العقبة، اليوم الثلاثاء، بعد وفاة موظف أمس الاثنين إثر سقوط أنابيب ضخمة عليه أثناء عمله في الميناء، ورفض عدد كبير من العمال والموظفين الالتحاق بالعمل، مستنكرين ظروف العمل القاسية التي يعيشونها في الميناء.

وقال أحد العاملين في الميناء- فضل عدم ذكر اسمه-، لصحيفة “أخبار الأردن” الإلكترونية، اليوم، إن الميناء يشهد حالة من الشلل حيث توقفت عمليات التحميل والتنزيل جراء إضراب العمّال.

من جهته، أكد مدير شركة العقبة لإدارة الموانئ بالوكالة خالد المعايطة أنه تم تشكيل لجنة تحقيق لكشف ملابسات وفاة العامل، لافتًا إلى أن تقرير اللجنة سيصدر خلال حوالي 24 ساعة.

وأضاف أن العمّال يعانون كثيرا من ظروف العمل بالميناء، مؤكدا أن وجود مصنع الأمونيا مقابل الميناء يؤثر كثيرا على صحتهم، ناهيك عن ميناء الفوسفات والبوتاس.

وأشار إلى أن العمال يطالبون بصرف بدل مخاطر وتوفير سبل السلامة العامة من ألبسة وكمامات خاصة، وتأمين صحي خاص.

ولفت إلى أن العمّال في الميناء يتقاضون رواتب من 350 إلى 400 دينار، وهذا لا يتناسب مع طبيعة العمل والمخاطر التي يتعرضون إليها.

وأكد أن إضراب اليوم جاء بقرار من العمّال وأن نقابة العاملين في مؤسسة الموانئ لم تدعو إليه، منتقدًا بشدة غياب النقابة عن معاناة العمال في الميناء وعدم تدخلها لإنصافهم.


وجاءت هذه التطورات بعد وفاة شاب يبلغ من العمر 24 عاما، في ميناء العقبة الجديد، إثر سقوط أنابيب ضخمة عليه أثناء عمله بالميناء.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى