fbpx

أردنيون يُكررون مخالفات تسببت بحوادث أليمة

أخبار الأردن

كشف التقرير المروري اليومي على إذاعة الأمن العام، أحوال الطرق وأبرز المخالفات والحوادث المرورية التي تم التعامل معها.

وبين مندوبا إدارة السير والدوريات الخارجية خلال التقرير، استمرار رصد وضبط عدد من المخالفات الخطرة، والتي يعكس الإصرار على ارتكابها رغم كل التحذيرات استهتاراً بالأرواح وغياباً للوعي قد تكون عواقبه وخيمة.

وبين مندوب إدارة الدوريات أنه وخلال يوم أمس تم ضبط مركبة شحن (ديانا) على أحد الطرق الخارجية قامت بتحميل 25 راكباً بالصندوق الخلفي، وفي موقع آخر تم ضبط 25 مركبة تسير عكس اتجاه السير على طريق الزرقاء المفرق، لافتاً أن مثل هذه المخالفات تسببت سابقاً في وفاة عدد من المواطنين من بينهم أطفال في حوادث أليمة.

وأضاف، نبذل جهوداً مكثفة، ونعمل بجد على مدار ال24 ساعة وطيلة أيام الأسبوع للتصدي للمخالفات الخطرة وضبطها للحفاظ على الطرق آمنة، ونشعر بالأسى حيال حوادث أليمة نفقد بسببها أعزاء، وكان من الممكن تفاديها بالالتزام بقواعد بسيطة، لافتاً أن الوعي والثقافة المرورية والرقابة الذاتية هي الأساس

من جهته، قال مندوب إدارة السير أن عمل الإدارة يرتكز على التوعية، للحفاظ على سلامة المواطنين، ولكن بعض الأفعال والمخالفات الخطرة التي يتم ضبطها على الطرقات هي مخالفات تم التحذير منها ومن خطورتها مراراً وتكراراً، ونفترض علم الجميع بذلك، مشيراً إلى أن البعض يستمع للتحذيرات والإرشادات أو يقرأها ثم يقوم بمخالفتها، مشكلاً لذلك الخطورة لنفسه وللآخرين.

ولفت إلى أنه وعند وقوع الحوادث، يقوم الكثيرون بالاصطفاف أو التوقف لمشاهدة الحادث أو الاطلاع عليه، في تجمع للفضوليين بموقع الحادث الأمر الذي يتسبب في إعاقة السير وتأخير وصول الإسعاف، ويشكل عبئا على عمل رجال السير والدفاع المدني، كما أنه قد يتسبب في وقوع حوادث أكثر خطورة.

وبين أن على المركبات التي تتعرض لحادث مروري فتح الطريق، علماً بأن رجل السير لديه القدرة الفنية والتدريبية في تحديد ملابسات الحادث وتعليل سببه دون أن الحاجة لبقاء المركبات في مكان وقوعه.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى