fbpx

قطاع الألبسة: لا فائدة من قرار تقليص ساعات الحظر في العيد

أخبار الأردن

قال ممثل قطاع الألبسة والأحذية والأقمشة والمجوهرات في غرفة تجارة الأردن أسعد القواسمي الاثنين، إن قرار الحكومة بتقليص ساعات الحظر خلال عيد الفطر لا يخدم القطاع حاليا.

وأضاف القواسمي أن 80% من القطاع لا يعمل اثناء ايام العيد، ولا فائدة مرجوة من القرار الحكومي للقطاع.

وبين أن القرار الحكومي اعطى احباط لدى سوق الألبسة الذي يعاني الآن ارتباك بسبب عدم قدرته على التكيف مع الوقت المخصص للعمل في الوقت الحالي والذي ينتهي عند السادسة مساء وفق ما نقلت المملكة.

وتابع القواسمي: “مازال القطاع يأمل بإعطائه مزيدا من الوقت في الايام الاخيرة للخروج من الازمة التي يعاني منها”.

ويضم قطاع الألبسة والأحذية والأقمشة الذي يشغّل 56 ألف عامل، 11800 منشأة تعمل بمختلف مناطق المملكة.

كما يوجد في السوق المحلية 180 علامة تجارية من الألبسة والأحذية تستثمر داخل البلاد.

أصدر رئيس الوزراء بشر الخصاونة، الأحد، بلاغًا استنادًا لأحكام أمر الدفاع رقم 19 لسنة 2020، تمّ بموجبه تقليص ساعات الحظر الليلي اعتبارًا من أول أيام عيد الفطر السعيد؛ بحيث تصبح للأفراد من الساعة الحادية عشرة مساء حتى الساعة السادسة صباحًا لجميع أيام الأسبوع، كما تصبح للمنشآت من الساعة العاشرة ليلًا وحتى الساعة السادسة صباحًا في أيام الأسبوع كافة؛ باستثناء المنشآت التي يقرر رئيس الوزراء أن طبيعة عملها خلاف ذلك.

وأكدت الحكومة، أن هذا البلاغ وما تضمنه من تقليص لساعات الحظر الليلي للأفراد والمنشآت اعتبارًا من أول أيام عيد الفطر، يأتي في إطار الإجراءات التخفيفية والتدريجية الآمنة التي تتخذها الحكومة وفقًا لتطورات الوضع الوبائي وصولاً إلى الهدف الاستراتيجي بالوصول إلى صيف آمن تكون فيه معظم القطاعات والعجلة الاقتصادية عادت إلى طبيعتها بشكل كامل من خلال تطبيق البروتوكولات الصحية والالتزام بالمطاعيم.

ولفتت الحكومة إلى أن الرهان يبقى على التزام المواطنين والمنشآت بإجراءات السلامة العامة.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى