fbpx

استمرار العمل بدخول الشاحنات والبرادات الأراضي الأردنية والمصرية

أخبار الأردن

اختتمت اللجنة الفنية الأردنية المصرية المشتركة للنقل البري اليوم أعمالها في مدينة العقبة بعد اجتماعات استمرت على مدى يومين حيث ترأس الوفد الأردني أمين عام وزارة النقل المهندسة وسام التهتموني فيما ترأس الجانب المصري الرئيس التنفيذي لجهاز النقل البري الداخلي والدولي المهندس سيد متولي.
هذا وقد خلصت الاجتماعات إلى اتفاق الجانبان على استمرار العمل بآلية دخول الشاحنات والبرادات اراضي كلا البلدين الشقيقين ولمدة عام تنتهي في٢٠٢١/١٢/٣١ بالدخول محملة او فارغة إلى اراضي البلدين والعودة محملة او فارغة عبر نفس الخط ( العقبة _ نويبع).
واتفق الجانبان على استمرار العمل بآلية دخول الحافلات الاردنية و المصرية بين البلدين والحاصل على تصريح تشغيل خط نقل الركاب من وزارتي النقل في البلدين طبقا لما هو معمول به سابقا وحتى ٢٠٢١/١٢/٣١ شريطة مراجعة الجمارك ( جمرك نويبع) عند الدخول والخروج لغايات التسجيل.
واكد الجانبان على ضرورة تطبيق منظومة النافذة في ميناء نوبيع ودراسة إمكانية التوسع في الربط الالكتروني بين الجانبين لتبادل الوثائق الرسمية ومعلومات الشاحنات والبيانات الجمركية والبوالص الكترونيا وذلك لتسهيل وتسريع التخليص على البضائع.
وركز الجانبان على ضرورة تكثيف الاتصالات بين البلدين خدمة للقطاع ولتسهيل انسياب حركة البضائع والركاب مراعين بذلك الوضع الوبائي.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى