fbpx

عباس يعلن تأجيل الانتخابات لحين ضمان مشاركة أهل القدس المحتلة

أخبار الأردن

قرر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، فجر الجمعة، تأجيل الانتخابات التشريعية لحين ضمان مشاركة أهل القدس المحتلة.

وكان عباس رفض في وقت سابق الخميس إجراء الانتخابات دون مشاركة القدس المحتلة وذلك بعدما رفضت إسرائيل طلبه مشاركة المدينة المحتلة حسب الاتفاقيات الموقعة بين الجانبين.

وقال عباس “أمام هذا الوضع الصعب قررنا تأجيل موعد إجراء الانتخابات التشريعية لحين ضمان مشاركة القدس وأهلها في هذه الانتخابات، فلا تنازل عن القدس ولا تنازل عن حق شعبنا في القدس في ممارسة حقها الديمقراطي”، مضيفاً “سنعمل على تشكيل حكومة وحدة وطنية تلتزم بالقرارات الدولية، وتعزيز منظمة التحرير”.

الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع قال إن  تأجيل الانتخابات التشريعية يتعارض مع الإجماع الوطني والتأييد الشعبي، معتبرا القرار انقلابا على ما تم الاتفاق عليه في القاهرة.

وقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الخميس، إن الأوروبيين أبلغونا أن إسرائيل لن تسمح بإجراء الانتخابات الفلسطينية في القدس.

وأضاف خلال كلمة ألقاها في مقر الرئاسة الفلسطينية في مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة أن “إسرائيل برّرت عدم الموافقة على انتخابات القدس بعدم وجود حكومة إسرائيلية تتخذ القرار”.

“لن نذهب للانتخابات بدون القدس المحتلة”، بحسب عباس الذي تابع: “وصلتنا رسالة من إسرائيل لإبلاغنا بعدم القدرة على الرد بشأن إجراء انتخابات القدس”.

“مررنا بظروف وأحداث كثيرة بشأن إجراء الانتخابات التشريعية”، وفق عباس.

وأكّد عباس أن “أحداث القدس تدل على قدرة الشعب الفلسطيني على مواجهة الاحتلال، وأضاف أن في القدس شعبا عظيما قادرا على قول “لا” للاحتلال”.

وقال “إن هذه ليست قضية فنية بل هي قضية سياسية، لذلك دعونا لهذا الاجتماع الهام لنتخذ القرار المناسب ولنحافظ على حقنا الكامل في القدس الشرقية ولنحافظ على حقنا في إجراء الانتخابات فيها ترشحا ودعاية وانتخابا”.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى