fbpx

السفير البريطاني ببغداد يحذر من كارثة تهدد أمن العراق

أخبار الأردن

حذر السفير البريطاني في بغداد، ستيفن هيكي، من تصعيد عسكري يهدد أمن العراق.
وقال هيكي في تصريح من بغداد، اليوم الاثنين، لدينا قلق شديد من تصعيد عسكري، إذا ما استمرت الهجمات الصاروخية ضد الاميركيين في العراق، وستكون بمثابة كارثة تهدد أمن العراق، مضيفا، لا يوجد اي مبرر للهجمات بالصواريخ والطائرات المسيرة على قوات التحالف الدولي، وهي متواجدة بطلب من الحكومة العراقية، لمحاربة تنظيم داعش الإرهابي.
وقال إذا طلبت الحكومة العراقية الانسحاب، سيتم ذلك 100بالمئة، مبينا أن الهجمات المسلحة، أثرت سلباً على الاستقرار الاقتصادي في العراق.
وقال هيكي، إن التحالف الدولي لا يحارب سوى داعش الإرهابي، والتحالف مستعد للاستمرار بدعم الجيش العراقي.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى