fbpx

إدارة بايدن تطلب إقرار ميزانية لتجديد مخزون القبة الحديدية

أخبار الأردن

أعلن رئيس أركان القوات المسلحة الأمريكية، الجنرال مارك ميلي، في جلسة استماع لمجلس الشيوخ بواشنطن، أن الإدارة الأمريكية ستطلب من المشرعين الموافقة على ميزانية لتجديد مخزون القبة الحديدية الإسرائيلية كما تعهد الرئيس الأمريكي جو بايدن بعد التوصل إلى وقف لإطلاق النار مع المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وفي جلسة استماع الليلة الماضية، سُئل رئيس هيئة الأركان الأمريكية مارك ميلي عن التزام بايدن بتجديد مخزون نظام القبة الحديدية، وأجاب بأن طلب الميزانية المطلوبة لهذا الغرض سيتم في وقت لاحق.

وأشار ميلي إلى الزيارة التي قام بها وزير حرب الاحتلال بيني غانتس إلى واشنطن لتمرير طلب “إسرائيل” للمساعدة، وقالت إن الأخير عرض عليه الاحتياجات الإسرائيلية المختلفة.

وقال ميلي للمشرعين في لجنة المخصصات المالية بمجلس الشيوخ “نعمل على توضيح تفاصيل الاحتياجات الإسرائيلية، وسنقدم طلبًا في المستقبل”.

وتشير التقديرات إلى أن “إسرائيل” طلبت مليار دولار كمساعدة مالية من الولايات المتحدة من أجل تجديد مخزون القبة الحديدية، أما في عام 2014 فكان طلب المساعدة الإسرائيلي لذات الغرض بقيمة 270 مليون دولار “فقط”، والفارق بين الطلبين سببه كثافة الصواريخ التي أطلقتها المقاومة الفلسطينية.

ويأتي إعلان رئيس هيئة الأركان الأمريكية عن نيته طلب ميزانية خاصة للرد على الطلب الإسرائيلي قبل زيارة نظيره الإسرائيلي أفيف كوخافي إلى الولايات المتحدة، والذي من المقرر أن يصل إلى هناك يوم الأحد المقبل في زيارة تستمر لأسبوع كامل. وكانت زيارة كوخافي مقررة في أبريل، لكن تم تأجيلها بعد تقييم أمني قبل معركة سيف القدس بأيام قليلة.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن كوخافي سيناقش مع الضباط الأمريكيين التحديات الأمنية المشتركة، بما في ذلك القضايا المتعلقة بـ”التهديد النووي الإيراني” وجهود إيران في الشرق الأوسط، وقوة حزب الله والتهديد الذي تشكله الصواريخ الدقيقة، ونتائج معركة سيف القدس.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى