fbpx

جائحة كورونا تخفض جرائم الأحداث في الأردن

أخبار الأردن

أظهر التقرير الجنائي السنوي الصادر عن مديرية الأمن العام، أن الجرائم المرتكبة من قبل الأحداث في المملكة، في عام 2020 انخفضت بنسبة (20.40)، فبلغ عددها (19209)جريمة، مقارنة بعام 2019 الذي وصل إلى (2412) جريمة.
كما أظهر التقرير، أن الجرائم الجنائية والجنحية المرتكبة من قبل الأحداث في المملكة، في عام 2020 انخفضت بنسبة (20.99). حيث بلغ عددها (143) جريمة، مقارنة بعام 2019 التي بلغت (181) جريمة، أما بالنسبة لجريمة الشروع بالقتل، ففي عام 2020 ارتفعت بنسبة (22.22)، فوصل عددها إلى (22) جريمة، وفي عام 2019 وصلت إلى (18) جريمة، ومنها جريمة الضرب المفضي إلى الموت، التي سجلت في عام 2020 انخفضت بنسبة (100.00-) حيث سجلت في مديرية الامن العام (0) جريمة، مقارنة بعام 2019 بلغت (1) جريمة، أما بالنسبة لجرائم الإيذاء البليغ، في عام 2020 انخفضت بنسبة (26.80-)، فوصلت عدد جرائم الإيذاء البليغ (112)جريمة، مقارنة بعام 2019 بلغت (153) جريمة،
وفي الحديث عن الجرائم المخلة بالثقة العامة، انخفضت بنسبة (80.00-) فوصل عددها في عام 2020، (2) جريمة، مقارنة بعام 2019 حيث وصل عدد الجرائم المسجلة (10) جرائم، ومنها جرائم تزييف النقد التي انخفض عددها بنسبة (100.00-)، ففي عام 2020 سجلت مديرية الأمن العام (0) جريمة، وفي عام 2019 سجلت (9) جرائم، وفيما يتعلق في جرائم التزوير الجنائي ارتفعت بنسبة (100.00).في عام 2020 فبلغ عددها (2) جريمة، مقارنة بعان 2019 التي بلغت (1) جريمة.
وأضهر التقرير كذلك، انخفاض الجرائم التي تقع على الأموال في عام 2020 بنسبة (20.87-)، فبلغ عددها (1289) جريمة، مقارنة في عام 2019 التي وصل عددها (1629)، ومنها السرقة الجنحوية التي انخفضت في عام 2020 بنسبة (31.48-)، فبلغت (716) جريمة، مقارنة بعام 2019 التي بلغ عددها (1045)، بالإضافة إلى سرقة السيارات التي انخفضت في عام 2020 بنسبة (61.54-)، فبلغ عددها (10) جريمة، مقارنة بعام 2019 التي وصلت إلى (26) جريمة.
وعلى صعيد الجرائم التي تشكل خطرا على السلامة العامة، فكانت نسبة التغير (0.00)، أي لم يكن هناك أي ارتفاع أو انخفاض في أعداد الجرائم بين أخر سنتين، ففي سنتي 2020 و 2019، بلغت (98) جريمة، فشكلت جرائم إطلاق عيارات النارية، في عام 2020، انخفاض بنسبة (1.03-)، فبلغ عددها (96) جريمة، مقارنة بعام 2019 التي بلغت (97) جريمة، وفيما يتعلق بجريمة الاتفاق الجنائي فارتفعت في عام 2020 بنسبة (100.00)، فبلغ عددها (2) جريمة، مقارنة بعام 2019 التي بلغ عددها (1) جريمة.
وبالاشارة إلى الجرائم المخلة بالأخلاق والآداب العامة، فانخفضت في عام 2020 بنسبة (39.68-)، فوصل عددها إلى (187) جريمة مقارنة بعام 2019 التي بلغت (310)، فشكلت جرائم الخطف في 2020 انخفاض بنسبة (7.69-)، حيث بلغ عددها (12) جريمة، مقارنة بعام 2019، التي بلغ عددها (13) جريمة، بالإضافة إلى جريمة الإجهاض التي انخفضت في عام 2020 بنسبة (100.00-)، فسجلت عدد الجرائم (0) جريمة، فلم يكن هناك تسجيل حالات جديدة، مقارنة بعام 2019 التي بلغ عددها (1) جريمة.
وارتفعت نسبة جرائم الانتحار المرتكبة من قبل الأحداث في عام 2020، بنسبة (31.25)، حيث بلغ عددها (21) جريمة، مقارنة في عام 2019، التي بلغ عددها (16) جريمة.

وأشار خبراء، إلى أن “لجائحة كورونا أثر واضح في خفض معدلات جنوح الأحداث في الأردن، خلال عام 2020 بشكل كبير، وجاء هذا الإنخفاض لأسباب عدة أهمها، فرض الحظر الشامل في بداية العام، والحظر الجزئي الذي يحول دون تواجد الاحداث ممن هم أقل من عمر الثامنة عشر خارج منازلهم، وخاصة في أوقات المساء، والتي تعتبر أكثر الاوقات التي يرتكب بها الأحداث جنحا يخالف القانون”
وأكدوا، “أن معدلات جنوح الاحداث قبل عام كورونا، شهدت زيادة للمحكومين في دور التأهيل، وزيادة أعداد الموقوفين في النضارات، مما أدى إلى انخفاضها خلال فترة جائحة كورونا”.
وأضاف الخبراء، “أن جنوح الأحداث يحدث عادة خارج المنزل ولقضائهم فترات في الشوارع، وتشبعهم بعادات وسلوكيات سلبية، تدفعهم لارتكاب جنح مخالف للقانون، بالإضافة إلى ضعف الرقابة الأسرية والمتابعة”.
ودعا الخبراء أرباب الأسر الأردنية، “أن توفر لأبنائها بيئة صحية وممتعة، تساعدهم على قضاء اوقاتهم داخل المنزل، وخلق اجواء للحد من التوتر، وتكون بديلا عن الخروج من المنازل قدر الإمكان، وبالأخص في ظل الظروف الراهنة، وجائحة كورونا”.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى