fbpx
أخبار الأردنالخبر الرئيس

التهاون في حدود جابر قاد لتسجل اصابات كورونا

أخبار الأردن

أخبار الأردن 

أكد الناطق باسم اللجنة الوطنية للاوبئة، الدكتور نذير عبيدات أن إصابات كورونا المسجلة في المملكة اليوم وأمس لا تؤشر بالضرورة إلى تغير الوضع الوبائي.

وقال عبيدات خلال استضافته في قناة المملكة إنه في حال تسجيل بين 10 الى 20 اصابة يوميا لمدة 7 ايام حينها يمكننا القول أن الوضع الوبائي في المملكة قد تغير.

واضاف أن المهم هو أن مصدر هذه الاصابات هي المخالطة لمصابين تم تأكيد اصابتهم سابقا.

وعن المعابر الحدودية، وهي مصدر معظم الإصابات المسجلة مؤخرا، قال عبيدات إن الواضح ان التعامل مع القادمين من دول فيها عدد كبير من الاصابات يجب أن يتبع بروتوكولات للتعامل، خاصة العاملين على نقل البضائع من الشاحنات وعلى نظام المناولة.

واضاف، “لا شك أن هناك بعض التجاوزات على الحدود سواء في حدود جابر او العمري، متمنيا أن يتم السيطرة على هذه التجاوزات وان يكون هناك نظام واضح للتعامل بهدف تخفيض عدد الاصابات”.

وأكد، اوافق أن هناك تهاون في التعامل في منطقة حدود جابر خلال الأسابيع الاخيرة أدى إلى ظهور عدد كبير من إصابات كورونا.

واشار عبيدات إلى أن فرق الرصد الوبائي لديهم الخبرة والدراية الكاملة في التعامل مع المخالطين، لكنهم يواجهون عددا من الصعوبات أهمها في تحديد من هم المخالطين خاصة عندما يكون المصاب مخالط لأشخاص في أكثر من محافظة أو عدد المخالطين كبير حيث يتطلب من الفرق تحديد اماكن سكنهم وتتبعهم الامر الذي يتطلب وقتا.

وبين أن صعوبات اخرى تواجه الفرق منها تعامل المواطنين مع فرق الرصد الوبائي، موضحا أن هناك من يرفض التعاون ويرفض اعطاء المسحات وهذا أمر مؤسف لأن الهدف من ذلك مصلحة المواطن نفسه بالدرجة الاولى ومصلحة اهله والوطن بشكل عام.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق