مدارس وجامعات

الأردن واليمن.. يبحثان تعزيز التعاون في مجال التعليم العالي

أخبار الأردن– بحث وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق ونظيره اليمني الدكتور حسين عبدالرحمن باسلامة سبل تعزيز العلاقات الاكاديمية والعلمية بين البلدين.
واشاد توق لدى لقائه باسلامة اليوم السبت بالعلاقات المتينة التي تربط البلدين الشقيقين، مشيرا الى توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني بضرورة إعطاء العلاقات الأردنية اليمينة مزيداً من الاهتمام والرعاية.
وبحث الجانبان خلال اللقاء الذي حضره السفير اليمني بعمان علي العمراني، والمستشار الثقافي في السفارة اليمنية الدكتورة قبله محمد سعيد توقيع اتفاقية تعاون ثقافية بين البلدين الشقيقين.
وقال، إن التعليم العالي الأردني يمر حالياً بعملية تحول وتطور للوصول إلى تحقيق المعايير العالمية والتي تضمن إدراج الجامعات الأردنية في مراتب متقدمة ضمن التصنيفات العالمية والعربية، مشيرا الى أن هناك 3 جامعات أردنية ضمن أول 600 جامعة على مستوى العالم، وهناك مساع لتحسين هذا الترتيب.
وأكد أن الأردن يحرص دائماً على تقييم تجاربه ومنها التعلم بهدف التطوير، وأنه لا يبخل بهذه التجارب على أحد، معبرا عن سعادته بوجود أكثر من 800 طالب يمني يدرسون في الجامعات الأردنية، لافتا الى أن الوزارة تدعم الجامعات لاستقطاب مزيد من الطلبة العرب والأجانب.
من جهته أشار الوزير اليمني الى العلاقات الأخوية والتاريخية التي تربط بين اليمن والأردن، مثمنا وقوف المملكة الدائم مع اليمن في جميع المجالات، وخصوصاً الإجراءات التي تتخذها وزارة التعليم العالي الأردنية لتوفير الأجواء المناسبة للطلبة اليمنيين الدارسين في الجامعات الأردنية.
و قال، إن بلاده تتطلع لتوقيع اتفاقية ثقافية مع المملكة ليس فقط لتبادل الطلبة بل لتبادل الخبرات على مستوى الجامعات أيضا، معبراً عن فخره واعتزازه بالتجربة الأردنية في مجال التعليم العالي.

اظهر المزيد

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق