fbpx
منوعات

4 خرافات حول الكربوهيدرات عليك أن تنساها بسرعة

أخبار الأردن

لا تتمتع الكربوهيدرات بسمعة طيبة، لكنها ضرورية لجسم الإنسان، وهي جزء مهم من التغذية. في التقرير التالي نبدد أربع خرافات شائعة عن الكربوهيدرات.

الخرافة الأولى: جميع الكربوهيدرات ضارة
يعتقد الكثير من الناس أن الكربوهيدرات غير صحية في حد ذاتها. بدلاً من ذلك، يجب على المرء أن يضع في اعتباره أن هناك أطعمة غنية بالكربوهيدرات غنية بالعناصر الغذائية القيمة وتلك التي تحتوي على القليل من العناصر الغذائية. فطائر المافن، على سبيل المثال، تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات لأنها مصنوعة من الدقيق الأبيض وتحتوي على الكثير من السكر، ولكنها لا تحتوي على فيتامينات أو ألياف أو معادن. يختلف الوضع مع الأطعمة الطبيعية مثل الفول أو البطاطا الحلوة، والتي تتكون أيضًا بشكل أساسي من الكربوهيدرات، ولكنها توفر أيضًا قيمة البوتاسيوم والمغنيسيوم وما شابه ذلك.

الخرافة الثانية: يجب أن تقلل من الكربوهيدرات لتخسر الوزن
مع تزايد شعبية نظام كيتو الغذائي وطرق فقدان الوزن الأخرى منخفضة الكربوهيدرات، يقود المرء إلى الاعتقاد بأن التخلص من الكربوهيدرات طريقة رائعة لفقدان الوزن. الحقيقة هي أن قلة الكربوهيدرات تتسبب في خسارة الجسم للمزيد من الماء، ولكنها لا تساعد بالضرورة في فقدان الدهون على المدى الطويل. إذا كنت ترغب في إنقاص وزنك بنجاح، فعليك الاعتماد على مصادر معقدة من الكربوهيدرات مثل منتجات الحبوب الكاملة والخضروات والبقوليات، لأنها تحتوي على الألياف التي ستشبعك لفترة طويلة وهي مفيدة للهضم.

الخرافة الثالثة: الأكل الصحي يعمل بدون كربوهيدرات
المغذيات الثلاثة الكبيرة التي يحتاجها جسم الإنسان هي الكربوهيدرات والدهون والبروتينات. “النهج الأكثر صحة هو الحفاظ على توازن وحدات الماكرو هذه. من الناحية المثالية، يجب أن يتكون 50 في المائة من السعرات الحرارية اليومية من الكربوهيدرات، و30 في المائة من البروتين و 20 في المائة من الدهون، “كما توضح خبيرة التغذية شيريل موساتو. لذلك ليس من المستغرب أن يتم التصويت على حمية البحر الأبيض المتوسط كأفضل نظام غذائي. لا يستبعد أي مجموعات غذائية، ويشمل جميع العناصر الغذائية الهامة ويعرف أهمية مصادر الكربوهيدرات عالية الجودة.

الخرافة الرابعة: الكربوهيدرات ليست مفيدة للجسم
أولئك الذين يحصلون على الكربوهيدرات من منتجات الحبوب الكاملة والبقوليات والفواكه والخضروات لا يمنعون مستوى السكر في الدم من الذهاب إلى الأفعوانية فحسب، بل يزودون أيضًا عضلاتهم وأعضائهم، وأخيراً وليس آخراً، الدماغ بالطاقة القيمة. بالإضافة إلى ذلك، فقد ثبت أن الألياف تقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية. لها تأثير إيجابي على ضغط الدم ومستويات الكوليسترول وتساعد في الحفاظ على الوزن.

الوسوم

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق