fbpx

“مجابهة التطبيع”: الحكومة ترهن الاقتصاد والمياه والغاز لإرادة العدو

أخبار الأردن

رفضت اللجنة التنفيذية العليا لحماية الوطن ومجابهة التطبيع، توقيع الحكومة ممثلة بوزير المياه، إعلان نوايا مع “الكيان الصهيوني” بتمويل من حكومة الإمارات ورعاية أمريكية حول تبادل المياة بالطاقة.
واعتبرت اللجنة في بيان لها أن هذا الأمر “يدل على أن الموقف الرسمي مستمر بالتطبيع مع الكيان بالاتفاقيات التي ترهن الاقتصاد والمياه والغاز لإرادة العدو الذي لن يتردد لحظة واحدة بقطع الماء والغاز وكل شي مرتبط به لخدمة مصالحه ضد مصالح الأردن”.
وحمّلت اللجنة الحكومة كافة تبعات هذه الاتفاقيات وطالبت بالغائها كلها وإعادة الحقوق الأردنية والمحافظة على الكرامة الأردنية.
وأكد البيان أن “شعبنا في الأردن ومنذ اليوم الأول للاتفاقيات مع العدو أعلن رفضه لهذه الاتفاقيات ولكل أشكال التطبيع معه”.
وشددت اللجنة على أن الشعب الأردني” قادر على مواجهة كل المؤامرات والعقبات بالاستناد الى امتنا العربية في كافة اقطارها المختلفة وبالاعتماد على ارادة ابنائه”، مؤكدة أن “عدونا الاول هو الكيان الصهيوني وان فلسطين كلها ارض عربية وستعود عربية مهما طال الزمن”.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى