fbpx

الجيش ينفذ تمرين “الحق المبين قيادات” في المنطقة الوسطى

أخبار الأردن

نفذ لواء الأمير الحسن بن طلال المدرع 60 أحد تشكيلات المنطقة العسكرية الوسطى أمس الإثنين، تمريناً عسكرياً تعبوياً (الحق المبين قيادات) في أحد ميادين التدريب المخصصة، بحضور المساعد للعمليات والتدريب العميد الركن عبدالله شديفات وقائد المنطقة.

واستمع العميد الركن شديفات إلى إيجاز عسكري قدمه القائمون على التمرين عن مجريات التمرين والإجراءات المتخذة لتنفيذه، والذي يأتي ضمن البرامج التدريبية التي تنفذها القوات المسلحة وصولاً إلى أعلى مستويات الكفاءة والجاهزية القتالية.

واشتمل التمرين الذي بُني على فرضيات تحاكي السيناريوهات التي يمكن أن تواجهها البيئة العملياتية في العمليات غير التقليدية على إجراءات التخطيط وصنع القرار من قبل القادة وهيئة الركن، وكذلك إعطاء أوامر قائد اللواء وباستخدام الطاولة الرملية، بالإضافة إلى تنفيذ المعاضل الإدارية واللوجستية.

وهدف التمرين إلى اختبار الجاهزية العملياتية للقيادات المشاركة وتفهم القادة للأوامر الثابتة وكيفية انفتاح وتنظيم المكاتب في الميدان، والتأكيد على إجراءات صنع القرار العسكري وعلى كافة المستويات، بالإضافة إلى تخطيط وتنفيذ العمليات الدفاعية والتعرضية على مستوى اللواء، وكذلك التعاون والتنسيق بين كافة الصنوف المشاركة بالتمرين والتي تساند اللواء في العمليات.

وفي سياق متصل نفذت كتيبة الدبابات الثالثة (أم الدروع) الملكية إحدى وحدات اللواء، تمرين هجوم ليلي باستخدام دبابة (سينتارو) والتي دخلت الخدمة حديثاً وتشكل إضافة نوعية للسلاح المدرع في القوات المسلحة، حيث أظهرت الوحدة كفاءة عالية في استخدام الدبابة الجديدة.  

ويأتي التمرين الذي حضره عدد من كبار ضباط القوات المسلحة – الجيش العربي ودورتي الدروع التقدمية والتأسيسية، ضمن الخطط والبرامج التدريبية السنوية التي تنفذها القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية- الجيش العربي لرفع مستوى الكفاءة والجاهزية لدى منتسبيها، وبما يسهم في تعزيز قدرتها وفاعليتها لتلبية المتطلبات العملياتية ومواجهة التهديدات المحتملة.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى