fbpx

تحرك رسمي لوقف تزوير الوصفات الطبية

أخبار الأردن

اكتشف خبراء وأطباء ومحامون ظاهرة مقلقة في المملكة تتمثل في كتابة وصفات طبية مزيفة.

وكان بعض الأفراد يزورون أسماء الأطباء على الوصفات الطبية المزيفة للحصول على أدوية خاضعة للرقابة يمنع صرفها بدون وصفة، ولسوء الحظ، يسقط العديد من الصيادلة في هذه الحيلة.

وقال إسحاق الطويل، رئيس الجمعية الأردنية للخدمات الطبية، لـ”جوردان نيوز”: “في معظم الأحيان، تستخدم الوصفات الطبية الوهمية للحصول على العقاقير المخدرة”.

وأضاف الطويل: “يتم إعطاء بعض الأدوية المخدرة والمهدئات للمرضى الذين تتطلب حالتهم ذلك. ومع ذلك، يتم إعطاء هذه الأدوية بكميات خاضعة للرقابة وتحتاج إلى وصفة طبية من طبيب معتمد”.

وقال: “يمكن أن تحدث عواقب وخيمة إذا تم تناول هذه الأدوية بشكل غير لائق.. يمكن للفرد أن يدمن على المخدرات، وفي الحالات القصوى، يمكن أن يؤدي الدواء إلى الوفاة بسبب سوء الاستخدام”.

وشدد الطويل على ضرورة اهتمام الصيادلة بالوصفات الطبية. وأشار إلى ضرورة إنشاء خطوط اتصال مباشر بينهم وبين الأطباء وخاصة الأطباء الذين يصفون المخدرات. وقال إن هذا الاتصال هو لضمان “مصداقيتهم وبيانات اعتمادهم”.

وقال القائم بأعمال نقابة الأطباء محمد رسول الطراونة لـ”جوردان نيوز”: “ستتم الموافقة على نوع جديد من الوصفات الطبية خلال 10 أيام ستحتوي على 15 علامة مخفية. وتعتبر هذه خطوة في منع الوصفات الطبية المزيفة، لا سيما وصفات العقاقير المخدرة”.

وأضاف الطراونة أنه “تم تطوير هذه الوصفات الطبية الجديدة بالتعاون والاتفاق مع نقابة الصيادلة ومؤسسة الغذاء والدواء والبحوث الجنائية”. كما أكد أن هذه الظاهرة لوحظت زيادة “خلال الأشهر الستة الماضية”.

وأكد أنه يجب أن يعلم الجميع أن تزوير الوصفات الطبية أمر خطير. وخلص إلى أنه إذا تبين أن الوصفة الطبية لفرد ما مزورة، فقد يتعرضون لعواقب قانونية وقد ينتهي بهم الأمر في السجن.

وقالت المحامية لميس سليمان، إن “تزوير الوصفات الطبية، من واقع خبرتي كمحامية، أصبح الآن ظاهرة خطيرة”، مضيفة أنه “من أهم أسباب تنامي هذه الظاهرة إهمال بعض الصيادلة وتجاهلهم لأهمية هذا العمل الإجرامي”.

وأكدت لميس سليمان أنه لا بد من فرض عقوبات جدية وشديدة على كل من قام بتزوير الوصفات الطبية مع زيادة الرقابة من جميع الجهات المسؤولة.

وقالت إنه “يتعين علينا التأكد من أن إجراءات المسؤولية الطبية يتم اتباعها بطريقة جادة إذا أردنا التخلص من مثل هذه الأعمال غير القانونية”.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى