fbpx

“إسرائيل” تُخفي وثائق بجرائمها ضد الفلسطينيين

أخبار الأردن

انكشفت مؤخرا، وثائق إسرائيلية تحتوي على تقارير عديدة، تُبين أن التنظيمات الإسرائيلية العسكرية التي احتلت المناطق المخصصة للفلسطينيين حسب قرار التقسيم، نفذت الكثير من العمليات التي تعتبر “جرائم حرب”، حسب القانون الدولي.

واضطرت “إسرائيل” إلى كشف بضعة ألوف من الوثائق التي أخفتها منذ قيامها، والتي تؤكد فيها الرواية الفلسطينية حول أحداث النكبة الفلسطينية والقائلة إن مئات ألوف الفلسطينيين الذين رحلوا عن وطنهم في سنة 1948 تعرضوا لعملية طرد ولم يهربوا بسبب الخوف.

من جهته، حمّل معهد “عكيفوت” الإسرائيلي لبحوث الصراع في الشرق الأوسط، حكومة “إسرائيل” المسؤولية عن الحيلولة دون رفع السرية عن حزمة كبيرة من الوثائق المتعلقة بجرائم ارتكبت بحق الفلسطينيين.

وخلص المعهد إلى هذا الاستنتاج في تقرير نشره الجمعة، بخصوص أنشطة اللجنة الوزارية الخاصة بالوصول إلى المواد الأرشيفية المحدود الوصول إليها.

وأشار تقرير المعهد إلى أن هذه اللجنة برئاسة وزير العدل الإسرائيلي، تعمل دون أرضية قانونية بغية منع رفع السرية عن العديد من الوثائق المتعلقة خصوصا بالنكبة وجرائم حرب ارتكبت خلال حرب عامي 1948 و1949 والسياسات الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين.

ولفت التقرير الذي يضم قائمة وثائق، إلى أن “هذه الوثائق تتعلق خاصة بأحداث حساسة ومؤلمة منها مذبحة دير ياسين ومقتل مدنيين خلال عمليتي “يوآف” و”حيرام” عام 1948، وإنشاء إدارة عسكرية للحكم على الفلسطينيين في “إسرائيل” وغير ذلك”.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى