fbpx

مصدر حكومي يكشف مستجدات ملف “ضانا”

أخبار الأردن

كشف مصدر حكومي، مساء اليوم السبت، عن أن اللجنة الفنية لتعديل حدود محمية ضانا زارت المحمية أمس الجمعة، وعلى رأسها، وزير البيئة، نبيل مصاروة، مبينا أن أغلب بنود نتائج اللجنة باتت جاهزة، فيما بقيت بعض البنود التي تحتاج إلى التمهل في دراستها لبضعة أيام، وإجراء زيارات ميدانية أخرى إلى ضانا.

وبعد أن كان من المفترض انتهاء عمل اللجنة وصدور نتائجها خلال اليومين المقبلين، بين المصدر في تصريحات صحفية، أن اللجنة ستتأخر بإصدار نتائجها عن المدة المحددة بـ30 يوما، لافتا إلى أن التأخر قد يمتد لأكثر من أسبوعين.

وتتولى اللجنة مهام دراسة موضوع تعديل مؤقت لحدود المحمية بحسب الإحداثيات الواردة من وزارة الطاقة والثروة المعدنية، وتحديث المعايير البيئية الخاصة بعمليات الاستكشاف والتعدين في المناطق المستهدفة، والبحث عن مناطق بديلة مشابهة (للمنطقة المراد الاستكشاف فيها)؛ تمهيدا للتنسيب بضمّها للمحمية للمحافظة على التنوع الحيوي، بالإضافة إلى مناقشة أية مستجدات أخرى لإثراء عمل اللجنة وتسريع الإنجاز بما ينسجم ونظام المحميات الطبيعية والمتنزهات الوطنية.

وتضم اللجنة في عضويتها، ممثلين عن وزارات الطاقة والثروة المعدنية، الزراعة، السياحة والآثار، ودائرة الأراضي والمساحة، الجمعية العلمية الملكية، المجلس المحلي لمحافظة الطفيلة، الجمعية الملكية لحماية الطبيعة، نقابة الجيولوجيين، الجامعة الأردنية، سلطة المصادر الطبيعية، وكذلك الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة بصفة مراقب، ومدير مديرية حماية الطبيعة مقررا.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى