fbpx

والدة “طفل الزرقاء” تروي كيف توفي ابنها بخطأ طبي (وثائق)

أخبار الأردن

روت والدة الطفل تامر أبو شناني (12 عاما)، اليوم السبت، تفاصيل وفاته إثر خطأ طبي في مستشفى الزرقاء الحكومي يوم الأربعاء الماضي.

وتوفي الطفل إثر نزف دموي حاد في الجانب الأيمن من عضلات الصدر، ناتج عن إصابة الأوعية الدموية في الكتف الأيمن، بسبب خطأ طبي أثناء إسعاف الطفل فور دخوله طوارئ مستشفى الزرقاء الحكومي، الأربعاء الماضي، وفق ما ورد في تقرير الطب الشرعي.

وقالت والدة تامر إن الدفاع المدني أسعف ابنها إلى قسم الطوارئ في مستشفى الزرقاء الحكومي بعد تعرضه لخلع في الكتف اليمين نتيجة اصطدامه بجسم صلب أثناء تواجده في المدرسة.

وأضافت أن الطبيب طلب تصوير الكتف وتبين وجود خلع فيه، ثم استعان الطبيب بممرض وربطا الطفل بشرشف ثم باشرا بسحب الكتف والطفل يصرخ بأعلى صوته.

ووفق رواية والدة الطفل، فإنه وبعد انتهاء عملية سحب الكتف، تم تصوير الطفل مرة ثانية، وبناء عليه تم إعطاءه إبرة في الوريد ثم السماح له بالمغادرة.

وأكدت الوالدة أن ابنها لم يستطيع النوم طوال الليل نتيجة ألم كتفه، وفي الصباح كانت حالته سيئة، وأسعفه أهله إلى المستشفى لكن هذه المرة كان قد فارق الحياة.

ولفتت إلى أن تقرير الطب الشرعي أظهر وجود تمزق في كتف ابنها الأيمن ونزيف داخلي، إضافة إلى عدم وصول الدم إلى القلب، وهو ما تسبب في الوفاة، وبعدها تقدّم الأهل بشكوى للجهات الأمنية التي قررت تحويل الملف للمدعي العام.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى