fbpx

تحذير خطير من موت مليون طفل أفغاني

أخبار الأردن

حذرت الأمم المتحدة، اليوم الاثنين، من خطر يهدد نحو مليون طفل أفغاني نتيجة سوء التغذية الحاد على مدار العام ويمكن أن يموتوا دون علاج.

وفي بيان، قالت المديرة التنفيذية لليونيسف، هنريتا فور، إن حوالي 10 ملايين طفل في جميع أنحاء أفغانستان بحاجة إلى مساعدات إنسانية للبقاء على قيد الحياة.

وأضافت أن ما يقدر بنحو 4.2 مليون طفل في أفغانستان خارج المدرسة، بما في ذلك أكثر من 2.2 مليون فتاة.

وقال البيان إن قرابة 435 ألف طفل وامرأة نزحوا داخليا في الدولة التي مزقتها الحرب، حيث استولت طالبان على السلطة.

وقالت فور: “هذه هي الحقيقة المروعة التي يواجهها الأطفال الأفغان ولا تزال كذلك بغض النظر عن التطورات السياسية الجارية والتغييرات في الحكومة”.

وأضافت: “نتوقع أن الاحتياجات الإنسانية للأطفال والنساء ستزداد خلال الأشهر المقبلة وسط الجفاف الشديد وما يترتب عليه من ندرة المياه، والعواقب الاجتماعية والاقتصادية المدمرة لوباء COVID-19 وبداية فصل الشتاء”.

وحثت حركة طالبان والأطراف الأخرى على ضمان السلامة، ودعت وكالة الأمم المتحدة المسؤولة عن تقديم المساعدات الإنسانية والتنموية للأطفال في جميع أنحاء العالم إلى “الوصول في الوقت المناسب ودون قيود للوصول إلى الأطفال المحتاجين أينما كانوا”.

وعلى الرغم من أن العديد من الناس يخشون الانتقام ويسارعون للفرار من البلاد، إلا أن طالبان أكدت أمن البعثات الأجنبية والمنظمات الدولية ووكالات الإغاثة.

وقال المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد في أول مؤتمر صحفي للجماعة منذ سيطرتها على أفغانستان في 15 أغسطس “أود أن أؤكد لكم أننا لن نسمح لأي شخص بفعل أي شيء ضدكم”.

ووعدت الجماعة باحترام حقوق المرأة في إطار الشريعة الإسلامية والعمل مع المجتمع الدولي، وأكدت أنه “إذا كانت لديهم مخاوف، نود أن نؤكد لهم أنه لن يكون هناك أي تمييز ضد المرأة، ولكن بالطبع داخل الأطر التي لدينا”.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى