fbpx

يوم دامٍ في لبنان.. مسلحون يفتحون النار على جنازة

أخبار الأردن

قال الجيش اللبناني، إن مسلحين نصبوا كمينا لجنازة في منطقة جنوب العاصمة اللبنانية بيروت تطورت إلى اشتباكات أسفرت عن سقوط عدد من الضحايا.

وقال الجيش في بيان إن مسلحين فتحوا النار خلال موكب جنازة علي شبلي العضو في جزب حزب الله، في منطقة خلدة.

قُتل شبلي بالرصاص في الليلة السابقة في حفل زفاف في بلدة الجية، جنوب بيروت، انتقاما لمقتل أحد أفراد قبيلة عربية في آب / أغسطس 2020.

وأضاف الجيش أن القوات الأمنية انتشرت في خلدة، وإذا شوهد أي شخص يحمل سلاحاً في الشوارع أو أطلق رصاصة فسوف يتعرض لإطلاق النار.

كما دعا الصليب الأحمر إلى وقف إطلاق النار في المنطقة لمعالجة الجرحى ونقلهم إلى المستشفيات.

وبسبب النزاعات المسلحة أغلق الطريق السريع بين بيروت ومدينة صيدا جنوبا لفترة.

ويمر لبنان بأزمة سياسية منذ انفجار هائل هز ميناء بيروت في أغسطس من العام الماضي. في أعقاب الحادث، استقالت الحكومة، ومنذ ذلك الحين لم تتمكن البلاد من تشكيل حكومة جديدة.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى