fbpx

بعد وفاة ابنتها.. حملة لإطلاق سراح القيادية الفلسطينية الأسيرة خالدة جرار

أخبار الأردن

أعلنت أجهزة الأمن الفلسطينية العثور على جثة الفتاة سهى جرار داخل شقة سكنية قرب مجمع فلسطين الطبي في رام الله، مساء أمس الأحد، مؤكدةً أن الأجهزة الأمنية فتحت تحقيقاً للوقوف على ملابسات الوفاة.

من جهتها، أعلنت عائلة جرار عن وفاة سهى جرار نجلة الأسيرة القيادية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين خالدة جرار بشكل طبيعي، مشيرةً إلى أنها كانت تعاني من أمراض سابقة.

وقال بيان العائلة إن “التشخيص الأولي” يوضح أن “سبب الوفاة نوبة قلبية حادة، مع العلم أنها كانت تعاني سابقاً من بعض الأمراض والأعراض البسيطة”.

وعلى الفور، وبعد تأكيد وفاة “سهى” أُطلقت حملة لإطلاق سراح المناضلة جرار، وجاء في الدعوة لهذه الحملة ” بدلاً من أن نسلّم بأن المناضلة القيادية عضو المجلس التشريعي سابقاً خالدة جرار لن تودّع ابنتها سهى، والتي أعلن عن وفاتها، وإذ تقبع جرار في سجون الاحتلال منذ ما يقارب عامين، ومن المفترض أن تنهي حكمها خلال شهرين، لنعمل محلياً ودولياً لتشكيل الضغط اللازم على إدارة سجون الاحتلال لتطلق سراح جرار في أقرب موعد حتى يتسنّى لها وداع ابنتها، وممارسة أبسط حقوقها الإنسانية”.

وختمت بالقول “لخالدة الحق في أن تشارك في مراسم تشييع جثمان ابنتها”.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى