fbpx

السعودية تسمح للأردنيين بالدخول إليها من متلقي اللقاح الصيني بشروط- تفاصيل

أخبار الأردن

أكدت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين أن السلطات السعودية ابلغتها اليوم الاثنين، بالموافقة على دخول المواطنين الأردنيين من متلقي لقاح سينوفارم الصيني شريطة تلقي جرعة ثالثة محفزة من اللقاحات المعتمدة في المملكة العربية السعودية.

واشترطت السلطات السعودية أن تكون الجرعة المحفزة قبل 14 يوما من موعد السفر الى أراضيها، والحصول على شهادة تطعيم مصدقة من الجهات المعتمدة في الأردن، كما اشترطت التسجيل عبر المنصة الالكترونية قبل 72 ساعة من موعد الوصول، وتحميل تطبيق توكلنا.

وكانت السعودية حدثت نظام التسجيل على البوابة الخارجية للتطعيمات وطريقة اعتماد لقاح كورونا للمسافرين القادمين اليها  وكذلك المقيمين بإدراج لقاح سينوفارم الصيني ضمن القائمة.

وحدثت السعودية إجراءات الدخول إليها، وسمحت لمن تلقى جرعات من لقاح سينوفارم الصيني أو لقاح سينوفاك الصيني، مع جرعة منشطة من لقاحات استرازينيكا، أو فايزر، أو موديرنا، أو جونسون، بالدخول إلى المملكة العربية السعودية.

ويذكر أن اللقاحات المعتمدة في المملكة العربية السعودية هي أسترازينيكا وفايزر وجونسون آند جونسون وموديرنا.

وفي ذات السياق، قال الهواري، إن الارتفاع في وتيرة النتائج الإيجابية للفحوصات يدق ناقوس الخطر ويضعنا في قلق حقيقي حيال احتمالية إعادة تفشي الوباء من جديد، مؤكداً ضرورة الامتثال الكامل لأوامر الدفاع المتعلقة بالإجراءات الوقائية خشية العودة لانتكاسة وبائية لا سمح الله.
ودعا في تصريح صحفي اليوم الاثنين المواطنين والمقيمين على ارض المملكة والزائرين ضرورة الانتباه وأخذ الحيطة والحذر الشديد تجنباً لخطر الإصابة بفيروس كورونا ومتحوراته.
وأكد الهواري ضرورة الالتزام من الجميع وعدم التراخي حيال تطبيق إجراءات السلامة ووسائل الوقاية؛ كون النسبة الايجابية للإصابات بالفيروس بدأت تأخذ منحنى الارتفاع في الأيام الماضية، حيث بلغت اليوم 3.72 بالمئة بعد أن وصلت إلى ما يقارب 1.8 بالمئة قبل عدة أسابيع.
وأشار الهواري الى أن الزيادة الكبيرة في عدد الاصابات لهذا اليوم والتي بلغت 767 اصابة مقارنة بـ 569 اصابة ليوم أمس الأحد شيء يدعو للقلق، محذراً من تفاقم الوضع الوبائي بعد استقراره بنسب مريحة بعد الانتهاء من الموجة الثانية لتفشي فيروس كورونا.
ولفت إلى أن هذه الزيادة في الاصابات تستدعي منا جميعاً الجدية في الالتزام بإجراءات السلامة ووسائل الوقاية من فيروس كورونا ومتحوراته، كما تستدعي ممن لم يقدم لغاية الآن على أخذ المطعوم المبادرة بأخذه لتحصين نفسه وتحصين أهله والمجتمع من حوله.
وأكد الهواري أهمية التسجيل على منصة التطعيم والإقبال على تلقي المطاعيم، كونها تعتبر إحدى الركائز الرئيسة والمهمة للوقاية من فيروس كورونا كونها آمنة وفعالة.
ولفت الى أن وزارة الصحة فتحت الباب مؤخراً لكل من يرغب بأخذ المطعوم بدون أي تسجيل على المنصة لمن هم بعمر 30 فما فوق لحمايتهم وحماية الفئة العمرية الأكثر عرضه للخطر التي تزيد اعمارها عن 50 عاماً.
وشدد الهواري على ضرورة المبادرة بأخذ الجرعة الأولى من المطعوم حتى نسارع بأخذ الجرعة الثانية، والتي أثبتت الدراسات والتجارب العلمية والعملية أنها أفضل وسيلة لمحاربة المتحورات والوقاية منها.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى