fbpx

علماء: المزاج الجيد يحافظ على صحة قلبك ودماغك

أخبار الأردن

يمكن أن تؤثر الحالة المزاجية على الصحة. هذا رأي الدكتورة إيرين ميتشوس، رئيسة وحدة صحة القلب والأوعية الدموية للمرأة في كلية جونز هوبكنز للطب في بالتيمور.

تظهر الأبحاث أن المشاعر السلبية، بما في ذلك الغضب والعداء والتشاؤم، ترتبط بارتفاع مخاطر الإصابة بأمراض القلب وانخفاض فرص الشفاء من أحداث مثل النوبات القلبية، فضلاً عن ضعف الصحة الإدراكية.

وجدت دراسة نشرت عام 2016 في مجلة Health Psychology أن وجود زوج أو شريك سعيد يمكن أن يحسن الصحة العامة للشخص ويعزز السلوكيات الصحية مثل المزيد من النشاط البدني.

تنشط المشاعر السلبية القوية مثل الغضب والتوتر اللوزة، وهي منطقة في الدماغ تعالج المشاعر. إنه يحفز استجابة الجسد للقتال أو الهروب لإفراز الكورتيزول والأدرينالين، وهي هرمونات تجعل القلب ينبض بشكل أسرع ويرفع ضغط الدم.

هذا يمكن أن يؤدي إلى الضغط على القلب، خاصة عند الأشخاص الذين يعانون من حالات موجودة مسبقًا. يزيد الإجهاد المطول أيضًا من الالتهاب ويقلل من استجابة الجسم المناعية.

في المقابل، تقلل المشاعر الإيجابية من كمية الكورتيزول. عند النساء، يؤدي هذا إلى زيادة إنتاج الإستراديول، وهو نوع من الإستروجين ضروري للحفاظ على صحة الدماغ.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى