fbpx

افتتاح أكبر مدينة ألعاب مائية في المملكة

أخبار الأردن

فتحت سرايا العقبة “ووتربارك”؛ مدينة الألعاب المائية الأولى من نوعها في العقبة والأكبر على مستوى المملكة، أبوابها أمام ضيوفها رسميا الجمعة الماضية.

وأقيم حفل افتتاح رسمي للإعلان عن بدء الفعاليات بالضغط على زر الافتتاح في مشهد يعبر عن بدء استقبال الضيوف في سرايا العقبة “ووتربارك”؛ حيث شهد الحفل باقة من الفعاليات والأنشطة الترفيهية، بما في ذلك العروض الراقصة والبهلوانية وموسيقى “الدي جيه” الحية في أجواء احتفالية مميزة.

وبمناسبة الافتتاح الرسمي، قال المدير التنفيذي لشركة “إيجل هيلز” الأردن عبدالله الفريحات، المطورة لمدينة الألعاب المائية: “بعد أن تم الإعلان عن تطوير سرايا العقبة “ووتربارك”، نفخر اليوم بافتتاح مدينة الألعاب المائية رسمياً مواصلين التزامنا بتطوير مرافق فريدة بمستويات عالمية لسكان العقبة والقادمين إليها من داخل الأردن وخارجها، حيث تمثل المدينة إضافة نوعية جديدة تعزز المقومات السياحية لمدينة العقبة بما توفره من ألعاب وتجارب ترفيهية تلبي تطلعات العائلات والضيوف”.

وأكد الفريحات، خلال الإعلان، التطلع للعمل معاً جنباً إلى جنب مع “فرح إكسبيرينسز”؛ الشريك الرائد في قطاع إدارة العمليات التشغيلية للمدن الترفيهية، التي تتولى إدارة العمليات لسرايا العقبة “ووتربارك”، لتوفير تجربة ترفيهية بمستويات عالمية للضيوف.

ومن جهته، قال كريس فان دير ميروي، مدير عام سرايا العقبة “ووتربارك”: “يسعدنا افتتاح سرايا العقبة “ووتربارك” أمام الضيوف، سواء كانوا يتطلعون إلى الانطلاق على متن إحدى الألعاب أو المنزلقات أو ممارسة رياضاتهم المائية المفضلة أو الاستجمام بجانب الماء والاستمتاع بأشهى المأكولات والأجواء الترفيهية، فقد حرصنا على أن نقدم لجميع أفراد العائلة باقة من التجارب المتنوعة والفريدة داخل وخارج الماء”.

وأضاف فان دير ميروي: “تعد مدينة العقبة الساحلية وجهة مفضلة للزوار من مختلف مناطق الأردن والسياح من جميع أنحاء العالم على حد سواء، حيث يسعدنا تقديم مدينة ألعاب مائية رائدة على مستوى العالم التي ستسهم في مواصلة جعل مدينة العقبة الوجهة المثالية للضيوف الراغبين في الاستمتاع بمغامرة مائية فريدة هذا الصيف”.

وقال نائب رئيس العمليات التشغيلية لدى شركة “فرح إكسبيرينسز” القائمة على إدارة مشروع المدينة المائية وتشغيله، الحسن كعبوس الزعابي، خلال المؤتمر الذي أقيم، إن العقبة من أهم المدن الساحلية في الوطن العربي وهي بوابة السياحة.
وأكد الزعابي “أن الجهات الحكومية كافة قامت بتسهيل الإجراءات بشكل ميسر ولم نجد أي صعوبة تذكر لتشغيل المدينة”.
وتشغل المدينة نحو 130 موظفا تشكل نسبة العمالة الأردنية 67 % منها.

وتقع مدينة الألعاب المائية في مشروع سرايا العقبة الواقع في قلب مدينة العقبة، وتمتد على مساحة تزيد على 28,500 متر مربع، وتقدم للضيوف العديد من الألعاب والمنزلقات والتجارب المائية المميزة إلى جانب باقة من خيارات الطعام والتسوق المستوحاة من المعالم الثقافية والأثرية المشهورة في الأردن مثل وادي رم والبحر الأحمر ومدينة جرش وغيرها.

ويستمتع الضيوف بمفاجآت وتجارب مميزة هي الأولى من نوعها، بما في ذلك هضاب بيلا التي تنطلق بضيوفها بسرعة إلى الأسفل، في تجربة تتحدى كل قوانين الجاذبية من أعلى نقطة في مدينة الألعاب المائية، ومنزلقة البحر الميت الأطول والأشد انحداراً التي تهبط بالضيوف عمودياً من ارتفاع 40 قدما تقريباً، ومنزلقة صياغة التي تنطلق بالضيوف ليلتفوا وسط رشقات الماء القادمة من كل مكان في تجربة مائية لا تُنسى.

وتضم مدينة الألعاب المائية العديد من الخيارات الترفيهية للأطفال مع أكوا جرش المصممة خصيصاً للضيوف الصغار التي تقدم باقة من المنزلقات والأنشطة التفاعلية والشلالات والرشاشات المائية الدوارة والدلو الضخم المتأرجح.

ويمكن للضيوف، بعد قضاء يوم حافل بالمتعة والترفيه، التوجه إلى “مطعم المدينة الوردية”، وهو المطعم الرئيسي في المدينة المائية، ويقدم قائمة متنوعة من خيارات الطعام بدايةً من الأطباق العائلية، وصولاً إلى الوجبات الخفيفة وغيرها، إضافة إلى المشروبات المنعشة، كما تتواجد أكشاك عدة للمرطبات في مختلف أنحاء المدينة لتقدم مجموعة متنوعة من الوجبات الخفيفة والمثلجات والمشروبات الطازجة وغيرها.

ويستطيع الزائر زيارة “سوق السيق”، والحصول على جميع المستلزمات الأساسية التي تحمل العلامة التجارية لمدينة الألعاب المائية، بما في ذلك الملابس والقبعات والنظارات وغيرها من الكثير من السلع.

وكما يمكن للضيف الحصول على البطاقة الموسمية التي تقدمها مدينة الألعاب المائية بأسعار ترويجية لفترة محدودة بمناسبة الافتتاح للاستمتاع بالعديد من المزايا الحصرية كالدخول اللامحدود لمدينة الألعاب المائية والخصومات على خيارات الطعام والتسوق.

وقامت شركة “إيجل هيلز” الأردن؛ المطور العقاري الأكبر في المملكة، بتطوير سرايا العقبة “ووتربارك”، في حين تتولى شركة “فرح إكسبيرينسز” التابعة لشركة “ميرال لإدارة الأصول” المطورة للوجهات في أبوظبي، إدارة العمليات التشغيلية، وهي الشركة التي تدير وتتولى العمليات التشغيلية لكل من عالم فيراري أبوظبي، وياس ووتروورلد أبوظبي، وعالم وارنر براذرز أبوظبي، إضافة الى كلايم أبوظبي على جزيرة ياس.

ويبلغ سعر التذكرة الموسمية 100 دينار، وهو سعر مخفض بسبب الافتتاح والاحتفالات بالذكرى المئوية الأولى للمملكة؛ إذ تبلغ القيمة 150 دينارا قبل الخصم، وتبلغ تذكرة دخول “ووتربارك” 35 دينارا ليوم واحد للشخص. وتقع سرايا العقبة “ووتربارك” في مشروع سرايا العقبة الواقع في قلب مدينة العقبة، المدينة الساحلية الوحيدة في الأردن، وتضم أكثر من 25 لعبة ومنزلقاً مائياً ومرفقاً ترفيهياً، إلى جانب باقة من المطاعم والمقاهي لتقدم لضيوفها مغامرة مائية مميزة، حيث تعد الأولى من نوعها في مدينة العقبة والأكبر على مستوى المملكة>

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى