fbpx

تأكيد حكومي على أهميّة دور “هيئة الإعلام” كأداة رقابية على وسائل الإعلام في الأردن

أخبار الأردن

أكد وزير الدولة لشؤون وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة المهندس صخر دودين، أن رؤية الحكومة الإعلامية تعتمد على توفير المعلومات والحقائق بالسرعة المطلوبة لوسائل الإعلام، لدحض الإشاعات والأخبار المغلوطة التي قد تؤثر على نسيج المجتمع.
وأشار دودين خلال زيارته لهيئة الإعلام ولقاء مديرها العام طارق أبو الراغب ومدراء المديريات في الهيئة اليوم الأحد، إلى أن الإعلام الجديد أصبح جزءاً لا يتجزأ من منظومة الإعلام بوسائله المرئية والمسموعة والمقروءة، الأمر الذي يتطلب تحري الدقة عند نشر المعلومات والأخبار على وسائل التواصل الاجتماعي، خصوصاً أن نسبة انتشار الإشاعة والأخبار غير الصحيحة يفوق بمقدار ستة أضعاف نسبة تداول المعلومات الصحيحة بحسب الدراسات المختصّة في تحليل المحتوى على منصّات التواصل الاجتماعي.
وأشار إلى أهميّة دور هيئة الإعلام كأداة رقابية على وسائل الإعلام في الأردن، لافتاً إلى أن مفهوم الرقابة لا يعني تقييد الحريات، بل ضبط المخالفات أو المحتوى الذي يخالف أخلاقيات المهنة والتشريعات الناظمة للعمل الإعلامي، والعادات والتقاليد في المجتمع.
ولفت دودين إلى المقترح الأردني الذي قدمه خلال اجتماع الدورة الحادية والخمسين لمجلس وزراء الإعلام العرب الذي عُقد الشهر الماضي في جامعة الدول العربية بالقاهرة، والذي يدعو إلى أهمية المسارعة في تأطير العلاقة القانونيّة مع شركات الإعلام الدوليّة، ومنصّاتها وتطبيقاتها؛ وذلك من خلال آليّات العمل العربي المشترك.
ونوه دودين إلى أن المقترح الأردني لاقى ترحيباً من مجلس وزراء الإعلام العرب، وقرر المجلس على إثره تشكيل لجنة عربية برئاسة المملكة الأردنية الهاشمية وعضوية المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وجمهورية العراق، والجمهورية اللبنانية، والجمهورية الإسلامية الموريتانية، لإعداد خطة متكاملة لوضع الإطار التنظيمي والاستراتيجي للإعلام الإلكتروني.
بدوره، أكد مدير عام هيئة الإعلام على دور الهيئة التنظيمي والرقابي تجاه المؤسسات الإعلامية العاملة، مشيراً إلى سعي الهيئة لاقتراح تشريعات تحرص لضبط المحتوى الرقمي في المملكة وتنظيمه مع التأكيد على احترام حرية الرأي والتعبير.
وجرى خلال اللقاء حوار مع مدراء المديريات في الهيئة حول أهمية تحديث التشريعات الناظمة لعمل المؤسسات الإعلامية، وتوفير المعلومات لوسائل الإعلام، بما يمنع انتشار الإشاعات.
وعلى هامش الزيارة، افتتح وزير الدولة لشؤون الإعلام البرنامج التدريبي الإعلامي الشامل الذي تعقده هيئة الإعلام ويشارك فيه ممثلون عن وحدات الإعلام في مؤسسات وجهات حكومية وخاصّة.
وأكد دودين أهمية تطوير قدرات الصحفيين والإعلاميين وتمكينهم، وتعزيز خبراتهم وكفاءاتهم بما ينعكس إيجاباً على دورهم في أداء رسالتهم النبيلة.
كما أكد أهمية تضمين مفاهيم التربية الإعلامية والمعلوماتيّة في الدورات التدريبية التي تعقدها الهيئة، وذلك لأهميتها الكبيرة في تمكين النشء والأجيال المقبلة من التفكير النقدي، واستقاء المعلومات من مصادرها الصحيحة، وتحصينهم من الإشاعات والأخبار الكاذبة.
ودعا دودين المشاركين في البرنامج التدريبي إلى تزويد هيئة الإعلام بتقييم حقيقي وموضوعي حول مدى استفادتهم من المحتوى التدريبي بما يتيح للهيئة تطوير التجربة بناء على آرائهم.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى