fbpx

لمحاربة الكوليسترول.. عليك بالشوفان واللوز والأفوكادو

أخبار الأردن

باتباع نظام غذائي يحتوي الشوفان واللوز والأفوكادو، يمكنك خفض مستويات الكوليسترول في الدم.

الكوليسترول ليس ضارًا بطبيعته ؛ في الواقع، يحتاج جسمك إليه لتكوين خلايا سليمة. ومع ذلك، فإن مستويات الكوليسترول المرتفعة ضارة لأنها تسبب تكوين رواسب دهنية في الأوعية الدموية. هذا يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب. ومع ذلك، من خلال اتخاذ الخيارات الغذائية الصحيحة، يمكنك بشكل طبيعي خفض مستوياتك.

دقيق الشوفان
يحتوي دقيق الشوفان على ألياف قابلة للذوبان، مما يقلل من مستويات الكوليسترول السيئ، وفقًا لمايو كلينك (الولايات المتحدة الأمريكية).
توجد الألياف القابلة للذوبان أيضًا في الأطعمة مثل الفول وبراعم بروكسل والتفاح والكمثرى. من 5 إلى 10 جرامات أو أكثر من الألياف القابلة للذوبان يوميًا يخفض الكوليسترول الضار. توفر حصة واحدة من دقيق الشوفان أو حبوب الإفطار من نخالة الشوفان ثلاثة إلى أربعة جرامات من الألياف.

اللوز
اللوز والمكسرات الأخرى يمكن أن تحسن مستويات الكوليسترول في الدم. خلصت الدراسات الحديثة إلى أن اتباع نظام غذائي مكمل بالجوز قد يقلل من خطر الإصابة بمضاعفات القلب لدى الأشخاص الذين لديهم تاريخ من الإصابة بالنوبات القلبية.

تشير الأبحاث التي أجريت على مستويات اللوز والدهون إلى أن تناول اللوز يمكن أن يخفض مستويات LDL والدهون الثلاثية دون التأثير على الكوليسترول HDL المفيد. وفقًا لدراسات عديدة، يمكن أن يزيد اللوز بشكل كبير من مستويات الكوليسترول في الدم.

الأفوكادو
قالت مايو كلينك إن الأفوكادو مصدر قوي للمغذيات وكذلك الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة (MUFAs).

“تظهر الأبحاث أن إضافة الأفوكادو يوميًا إلى نظام غذائي صحي للقلب يمكن أن يساعد في تحسين مستويات الكوليسترول الضار لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.”

يميل الناس إلى أن يكونوا أكثر دراية بالأفوكادو في جواكامولي، والذي يؤكل عادة مع رقائق الذرة الغنية بالدهون.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى