fbpx

تنكيس العلم الأمريكي بعد تسجيل أكثر من نصف مليون وفاة

أخبار الأردن

تجاوزت الولايات المتحدة، اليوم الاثنين، علامة فارقة رئيسية خلال مكافحتها للوباء، بعدما تخطت حاجز 500 ألف وفاة بمرض “كوفيد 19″، بعد عام تقريبا من تسجيل أول ضحايا الفيروس في ولاية كاليفورنيا، وأمر الرئيس جو بايدن بتنكيس الأعلام.

وسجلت البلاد أكثر من 28 مليون حالة إصابة بفيروس كورونا وفقدت 500 ألف و54 شخصا بسبب المرض، حتى ظهر اليوم الاثنين، وفقا لإحصاء لبيانات الصحة العامة أجرت وكالة “رويترز”، والذي يأتي رغم انخفاض الوفيات اليومية وحالات العلاج بالمستشفيات إلى أدنى مستوى منذ ما قبل عيد الشكر وعيد الميلاد.

وبذلك يكون 19% من إجمالي وفيات الفيروس التاجي العالمية حدثت في الولايات المتحدة، وهو رقم ضخم بالنظر إلى أن أمريكا تمثل 4% فقط من سكان العالم، بحسب الوكالة.

 

بايدن ينكس الأعلام

وفي بيان لتكريم الضحايا، أمر الرئيس الأمريكي جو بايدن بتنكيس العلم الأمريكي على المباني الحكومية حتى غروب الشمس يوم 26 فبراير.

وقال بايدن: «في هذه المناسبة الجليلة، نفكر في خسارتهم وفي أحبائهم… علينا كأمة أن نتذكرهم كي نتمكن من البدء في التعافي والتوحد وإيجاد هدف كأمة واحدة لهزيمة هذه الجائحة».

وقرعت أجراس الكاتدرائية الوطنية في واشنطن تكريما لأرواح الضحايا.

وقال بايدن في خطاب حزين بالبيت الأبيض بعد قرع الأجراس «في حين نقر بحجم هذا العدد الكبير من الوفيات في أمريكا، تذكروا كل شخص والحياة التي عاشوها».

وتابع قائلا: «الابن الذي كان يتصل بأمه كل ليلة… الأب والابنة التي أضاءت عالمه. أفضل صديق الذي كان موجودا دائما… الممرضة التي جعلت مرضاها يرغبون في الحياة».

وبعد لحظات قليلة، ظهر بايدن وزوجته ونائبته كاملا هاريس وزوجها وهم يرتدون ملابس سوداء ويضعون كمامات سوداء.

حتى هذه اللحظة، وبعد مرور نحو 14 شهرا على ظهور الفيروس المستجد في مدينة ووهان الصينية، أصيب نحو 112 مليون شخص بمرض “كوفيد 19″، وبلغت الوفيات نحو 2.48 مليون حالة.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى