fbpx
مال وأعمال

“تجارة عمان” والعضايلة يبحثان صعوبات التجارة مع مصر

أخبار الأردن

بحث مجلس إدارة غرفة تجارة عمان مع السفير الأردني لدى جمهورية مصر العربية أمجد العضايلة أمس الأربعاء، في مقر الغرفة، آليات العمل لتذليل أي صعوبات قد تواجه أعمال التجارة والتصدير مع الشقيقة مصر.

واستعرض المجلس سبل الدعم الذي تقدمه السفارة الأردنية في القاهرة لتسهيل عمل التجار والمصدرين والمستوردين الأردنيين من وإلى مصر.

وأكد المجلس أهمية التجارة البينية بين البلدين، خصوصاً في ظل الحرص الأردني الدائم على تعزيز العلاقات الثنائية في جميع المجالات والمستويات والتعاون بين مختلف القطاعات.

وأشار إلى ضرورة العمل على تعزيز التنسيق بين الأردن ومصر والعراق في سبيل خدمة الأمن الغذائي المشترك، بالتعاون مع هيئات ومؤسسات القطاع الخاص في هذا المجال في البلدان الثلاث، للاستفادة من خبرتها وتجاربها.

وأوضح المجلس أن الغرفة ستعمل بالتنسيق مع السفارة الأردنية في القاهرة لمعالجة أي تحديات تواجه أعضاءها في قطاعات الاستيراد أو التصدير مع مصر ليصار إلى العمل على متابعتها ومعالجتها مع الجانب المصري.

وشدد على ضرورة التنسيق المستمر بين السفارة والغرفة بشكل دوري، مؤكدا استعداد الغرفة لتزويد السفارة بأية أرقام أو إحصاءات أو بيانات تحتاجها السفارة عند تواصلها مع الجهات والمؤسسات الرسمية ذات العلاقة بالنشاط الاقتصادي، إلى جانب غرف التجارة والصناعة ورجال الأعمال المصريين لتسهيل التبادل التجاري بين البلدين.

وتطرق الحديث خلال اللقاء إلى التحديات التي يواجهها قطاع النقل بالمملكة وخاصة تجارة الترانزيت، وتأثره بالمحددات التي فرضتها أزمة كورونا على حركة النقل والبضائع بين الأردن ودول الجوار، ومنها مصر، نتيجة اغلاقات الحدود البرية والبحرية والجوية.

وأشار المجلس إلى مشاريع الربط الملاحي في المنطقة، وبين الموانئ الرئيسية، في دول الحوار العربي، ومنها مصر والأردن والسعودية، وانعكاس مثل هذه المشاريع بشكل كبير على حركة نقل الترانزيت لاسطول الشاحنات الأردني لنقل البضائع باتجاه دول الخليج والعراق مستقبلا.

وأكد استعداد الغرفة لتنظيم زيارة لوفد تجاري إلى مصر في حال تحسن الوضع الوبائي، لتعزيز التعاون بين رجال الأعمال في البلدين وتفعيل الاتفاقيات المشتركة والاستفادة منها، وبما يعود بالفائدة على الجانبين.

كما ااستعرض الطرفان أوجه التعاون بين القطاعات الأردنية والمصرية والاستفادة من تبادل الخبرات والتجارب والكفاءات والموارد البشرية المؤهلة في كلا البلدين الشقيقين.

من جهته، أكد العضايلة أن السفارة الأردنية في القاهرة تعمل كما كل السفارات الأردنية، بتوجيهات ملكية سامية ومتابعة مستمرة من وزارة الخارجية وشؤون المغتربين وتنسيق مع مختلف الوزارات والمؤسسات الأردنية الحكومية والخاصة، لتسهيل مهمة الأردنيين وخدمتهم والتواصل مع ممثلي مختلف القطاعات، ومنها القطاع التجاري، وبما يخدم مصالح الأردن وشعبه.

وأشار العضايلة إلى أنه سيعمل منذ بدء فترة عمله على خدمة العلاقات الأردنية المصرية في مختلف المستويات، تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني وترجمة لحرصه على تعزيز علاقات الأردن مع الدول الشقيقة والصديقة.

الوسوم

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق