fbpx
أخبار الأردنالخبر الرئيس

هل يعود الطلاب للمدارس الفصل الثاني؟ عبيدات يجيب

أخبار الأردن

مع قرب انتهاء الفصل الدراسي الأول في الأردن والذي يواصل الطلبة خلاله تعلمهم عن بعد، ينتظر الطلبة وأولياء أمورهم بفارغ الصبر قرارا حكوميا يدخل الفرحة إلى صدورهم ويقضي بالسماح للطلبة بالعودة إلى مقاعدهم الصفية وتلقي التعليم الوجاهي خلال الفصل الثاني الذي من المقرر ووفقا للتقويم المدرسي يبدأ في السابع من شباط 2021، بعد أن بدأت دول العالم منذ السبت بحملات تلقيح ضد فيروس كورونا ما ينعش الآمال عند البشرية في الخلاص من عدوها.

أولياء الأمور وكذلك الحال بالنسبة للطلبة فانهم جميعا يأملون في ان يواصل الوضع الوبائي في الأردن استقراره ، متمنين ان تنخفض الإصابات وان تخلو المملكة من ضحايا كورونا خلال الأسابيع المقبلة على أمل أن تصدر الحكومة قرارا يسمح للطلبة بالعودة إلى مدارسهم .

وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات قال إن عودة الطلبة الى مدارسهم يجب ان تكون منهجية، وأن تكون عودتهم بشكل متدرج وليس بشكل كامل ، مضيفا أنه لا يجب أن يعود الطلبة إلى صفوفهم بنسبة 100% بل يجب أن يكون التعليم الوجاهي لما نسبته 50% للطلبة والبقية يستمرون بالتعلم عن بعد.

وأشار إلى أنه يجب إجراء عدد كافي من الفحوصات للكشف عن كورونا، ويجب أن تقل النسبة الفحوصات الإيجابية عن 5% من الفحوصات اليومية حتى يتم إعادة فتح القطاعات المغلقة بشكل متدرج، كما يجب إجراء فحص لما لا يقل عن 70% من المخالطين وفحص جميع من لديهم أعراض.

وشدد عبيدات على أنه يجب دراسة جميع المؤشرات وما مدى تأثير إعادة فتح أي قطاع على الوضع الوبائي في الأردن.

ولفت عبيدات إلى أن الأردن ما زال في قلب معركة فيروس كورونا، لكن في الوقت ذاته أشار إلى أن الأمور بدأت تتحسن بشكل كبير.

وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي قال في تصريحات سابقة إن عودة الطلبة للمدارس مرهون بالحالة الوبائية في الأردن، وأن المكان الطبيعي للطلبة هو مدارسهم وصفوفهم.

وقال إن الوزارة تخطط وتستكمل الإجراءات ومتطلبات العملية التعليمية كافة للعودة الى المدارس في الأردن ، مضيفا أن هناك تنسيق دائم مع وزارة الصحة لمتابعة الوضع الوبائي ودراسة الخيارات المطروحة مشددا النعيمي على أن ما يهم وزارة التربية بالدرجة الأولى هو الصحة العامة وصحة المجتمع وحماية الطلبة والمعلمين من جائحة كورونا.

وكان النعيمي، أعلن عن في منتصف أيلول الماضي تعليق دوام طلبة المدارس لمدة 14 يوما اعتبارا من 17 أيلول/سبتمبر، بعد ازدياد أعداد الإصابات بالفيروس، لكنه استثنى طلبة الصفوف من الأول حتى الثالث، إضافة إلى طلبة الثانوية العامة “التوجيهي”.

ثم أعلن وزير التربية عن تعليق دوام طلبة المدارس اعتباراً من 11 تشرين الأول/أكتوبر وحتى إشعار آخر.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق