fbpx
أخبار الأردنالخبر الرئيس

ما حقيقة إعدام أشجار بغابات الشوبك لصالح جهة رسمية؟

أخبار الأردن

شروق البو

نفت وزارة الزراعة تخصيص 100 دونم من غابات الشوبك، لصالح جهة رسمية بهدف البناء عليها وإعدام الأشجار المتواجدة فيها، بحسب ما أكد الناطق الإعلامي باسم الوزارة لورنس المجالي اليوم الأحد.

وأضاف المجالي في حديثه لـ “أخبار الأردن”، أن الوزارة راجعت جميع الملفات المتعلقة بالحراج، مشيرًا إلى أنه لا يوجد توافق مع أي جهة أو شركة لإقامة بناء في غابات الشوبك، ومشددًا في الوقت ذاته، على أن قوانين الوزارة تمنع البناء وإعدام الأشجار في الأراضي الحرجية.

وكان النائب السابق، وصفي الرواشدة، قال إنه سيتم تخصيص 100 دونم من غابات الشوبك، لجهة رسمية ستقوم بالبناء عليها وإعدام الأشجار المتواجدة فيها، بينما لم يُسم الرواشدة تلك الجهة الرسمية، مشيرا إلى أنه سيكون له منشور آخر يوضح فيه كل المعلومات حول هذا الموضوع.

يُشار إلى أن المادة (31/أ) من قانون الزراعة رقم 13 لسنة 2015 تنص على أنه “1- يحظر الاعتداء على الأراضي الحرجية، سواء بإقامة المساكن الدائمة أو المؤقتة أو الأبنية أو الإنشاءات عليها، أو حفر الآبار أو الكهوف، أو تمديد خطوط الماء أو الكهرباء أو الهاتف، أو فتح المجاري أو الأقنية فيها، أو فلحها أو حراثتها أو الرعي فيها دون ترخيص”.

فيما تنص المادة (31/ب) من القانون ذاته على أنه “1- يعاقب كل من يعتدي على الأراضي الحرجية بإقامة مسكن أو بناء أو أي منشآت عليها، أو بحفر بئر أو كهف فيها، بالحبس لمدة ثلاثة أشهر وبغرامة مقدارها مائتا دينار عن كل دونم أو جزء منه تم الاعتداء عليه، ويعاقب بالعقوبة نفسها المتعهد المنفذ، وعلى الحاكم الإداري إزالة الاعتداء فورا وعلى نفقة المعتدي، وتتم مصادرة المواد والأدوات التي يتم ضبطها في موقع الاعتداء”.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق