fbpx

لقاح كورونا.. استجابة مناعية واعدة لـ”جونسون آند جونسون”

أخبار الأردن

أظهر لقاح “جونسون آند جونسون” للتحصين من كوفيد-19 استجابة مناعية واعدة تقريبا على جميع المتطوعين المشاركين في تجارب المرحلة المبكرة.

جاء ذلك بأدنى حد من الآثار الجانبية بعد جرعة واحدة فقط، وتتوقع الشركة الإبلاغ عن تفاصيل التجارب الأكثر تقدما في وقت لاحق من هذا الشهر وتأمل في التقدم بطلب للحصول على إذن من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بعد ذلك بفترة وجيزة.

بحسب شبكة “سي إن إن” الأمريكية، وجد الباحثون الذين اختبروا اللقاح في مرحلة تجريبية مشتركة تهدف في الغالب إلى التأكد من أمان اللقاح، أن جرعة واحدة أو جرعتين من اللقاح تولد استجابات من الأجسام المضادة والخلايا التائية ضد فيروس كورونا المستجد.

وقال فريق الباحثين الدوليين في مجلة نيو إنجلاند الطبية، إن التجارب المبكرة أظهرت أنه آمن ومن المحتمل أن يكون فعالا.

وأفادوا بأن التطعيم أدى إلى تحييد الأجسام المضادة التي من المتوقع أن توقف الفيروس من إصابة الخلايا، لدى 90% من المشاركين بحلول اليوم الـ29 بعد الجرعة الأولى من اللقاح، ولدى كل منهم لمدة شهرين بعد الجرعة الأولى، وأضافوا أن مستويات هذه الأجسام المضادة ظلت مستقرة لمدة 71 يوما على الأقل.

وشملت التجربة التي أجراها باحثون من هولندا والولايات المتحدة وبلجيكا 800 متطوع مقسمين على فئتين عمريتين؛ مجموعة 65 عاما وأكبر، والأخرى من 18 إلى 55 عاما.

وتستخدم جونسون آند جونسون أسلوبا مختلفا في إنتاج اللقاح الخاص بها، والذي تطلق عليه الآن الاسم التجريبي Ad26.COV2.S.

وتستخدم نسخة ضعيفة من فيروس نزلات البرد الشائع الذي يعرف بالفيروس الغدي 26، لنقل المادة الوراثية من الفيروس إلى الجسم، ما يدفع الخلايا البشرية إلى إنتاج أجزاء من الفيروس يتعرف عليها الجهاز المناعي بعد ذلك.

وحفزت جرعة واحدة من Ad26.COV2.S استجابة قوية لدى أغلب الذين حصلوا على اللقاح، مع وجود مستقبلات الربط S وأجسام مضادة محايدة لدى أكثر من 90% من المشاركين بغض النظر عن الفئة العمرية أو جرعة اللقاح.

وتتضمن الآثار الجانبية للقاح جونسون آند جونسون الصداع وحكة بالجسم والحمى وهي نادرة الحدوث جدا.

وقالت شركة “جونسون آند جونسون” في بيان: “تتوقع الشركة الإعلان عن بيانات المرحلة الثالثة من جرعة واحدة في أواخر يناير 2021” مضيفةً أنه “نظراً لأن هذه التجربة تعتمد على أحداث المرض، فإن التوقيت تقريبي”.

وأشارت الشركة إلى أنه “إذا ثبت أن اللقاح أحادي الجرعة آمن وفعال، تتوقع الشركة أن تقدم طلباً للحصول على ترخيص استخدام طارئ من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بعد ذلك بوقت قصير، مع تقديم تطبيقات تنظيمية أخرى حول العالم لاحقاً”.

وتقوم جميع الشركات المطورة للقاحات ضد فيروس كورونا بتصنيع الجرعات حتى خلال تجربتها، حتى يتمكنوا من طرحها مباشرة في حالة حصولها على ترخيص استخدام من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

وتم التعاقد مع شركة “جونسون آند جونسون” لتوفير 100 مليون جرعة من لقاحها إلى حكومة الولايات المتحدة، إذا حصلت على ترخيص استخدام طارئ من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى