fbpx

فلسطين عن قرار الجنائية الدولية: “نصر للعدالة والإنسانية”

أخبار الأردن

أشاد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، بقرار المحكمة الجنائية الدولية بشأن الأراضي الفلسطينية ووصفه بأنه “نصر للعدالة والإنسانية”.

وقررت المحكمة الجنائية الدولية أن لها اختصاصًا في الجرائم المرتكبة في الأراضي الفلسطينية.

وقال رئيس الوزراء الفلسطيني إن القرار يحمل رسالة مفادها أن الجرائم المرتكبة لن تسقط، وأن الجناة لن يفلتوا من العقاب، بحسب وكالة وفا الفلسطينية للأنباء.

وطالب اشتية المحكمة الجنائية الدولية بتسريع الإجراءات القضائية المتعلقة بالجرائم التي ارتكبتها إسرائيل خلال حروبها الثلاث ضد غزة، وكذلك بخصوص المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية والمستوطنات الإسرائيلية غير القانونية.

وقالت المحكمة في بيان: “اليوم، قررت الدائرة التمهيدية الأولى بالمحكمة الجنائية الدولية، بالأغلبية، أن الاختصاص الإقليمي للمحكمة في الحالة في فلسطين، وهي دولة طرف في نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية، يمتد إلى الأراضي التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967”.

وجاء في القرار 67/19 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة “[إعادة التأكيد] على حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير والاستقلال في دولته الفلسطينية على الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967”.

بناءً على قرار الأمم المتحدة ذي الصلة، وجدت المحكمة الجنائية الدولية أن للمحكمة اختصاص إقليمي في مدينة غزة والضفة الغربية، بما في ذلك القدس الشرقية.

وتخضع الأراضي الفلسطينية، بما في ذلك الضفة الغربية والقدس الشرقية، للاحتلال الإسرائيلي منذ عام 1967. ويعتبر الاحتلال غير قانوني بموجب القانون الدولي.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى