fbpx
منوعات

“فحم أرجيلة” يتسبب بوفاة سيدة في دبي.. تفاصيل مروعة

أخبار الأردن

قضت سيدة بعد أن حاصرتها النيران في حريق شب إثر تطاير جزئيات “فحم أرجيلة” واستقرارها على قماش الأرائك في غرفة كانت تتواجد بداخلها.

وفي التفاصيل قضت محكمة الجنايات في دبي، بحبس موظف (خليجي) سنة مع إيقاف التنفيذ لمدة ثلاث سنوات، وغرامة بقيمة 5000 درهم نتيجة تسببه بالخطأ في وفاة السيدة.

وفي التفاصيل، أفادت تحقيقات النيابة العامة في دبي، أن المتهم تسبب على سبيل الخطأ في وفاة امرأة من أصول أفريقية، حينما ترك فحماً مشتعلاً بالقرب من السور الخارجي للغرفة التي وجدت فيها المرأة، وهو مكان مفتوح معرض للتيارات الهوائية، ما أدى إلى تطاير جزئيات الفحم المتوهجة، وتسببها في اشتعال حريق حاصر المجني عليها داخل الغرفة وتسبب في وفاتها، ووجهت إليه النيابة ارتكاب جنحة التسبب بالخطأ في وفاة شخص.

وقال المتهم، في تحقيقات النيابة العامة، إنه كانت تربطه علاقة صداقة بتلك المرأة، واصطحبها يوم الواقعة إلى عزبة في منطقة الطي، لافتاً إلى أنه في نحو الساعة الحادية عشرة والنصف مساء، طلب من أحد العمال تحضير الفحم لتدخين الشيشة، ووضعه في الإناء المخصص لذلك أمام غرفة المجلس، التي كان يجلس فيها رفقة صديقته.

وأضاف أنه دخن “الأرجيلة” برفقة صديقته إلى أن لاحظ وجود إضاءة صفراء خارج المجلس، وحينما فتح الباب شاهد بعض الأغراض تحترق أمام الباب، فصرخ عليها لتخرج من المكان، بعد أن قفز فوق اللهب، الذي تصاعد أمام مدخل الغرفة، لكنها خافت من النيران وبقيت في الداخل، فاستغاث بالعمال وطلب منهم تشغيل ماكينة سحب المياه من البئر لكنها لم تعمل، فبادر الجميع بملء أوانٍ، ومحاولة إطفاء النيران، لكنهم عجزوا عن ذلك في ظل انتشار الحريق في المكان بالكامل.

وأشار إلى أنه وضع بطانية على جسمه، محاولاً اختراق النيران لإنقاذها، لكنه عجز عن ذلك بسبب شدة الحريق.

وأفاد تقرير الطب الشرعي، أن المجني عليها كانت على قيد الحياة عند بداية اشتعال الحريق، وأنها استنشقت كمية كبيرة من الدخان والغازات الناتجة عن الحريق، ثم تعرضت لحرارة شديدة بسبب شدة النيران.

وأكد التقرير عدم وجود ما يدل على أن المجني عليها تعرضت لفعل جنائي قبل وفاتها.

الوسوم

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق